الجزائر العاصمة
الجزائر العاصمة

أعلنت مديرية الدراسات والاستشراف بالجمارك الجزائرية عن تسجيل انخفاض في صادرات الجزائر بـ 6.75 بالمئة خلال السداسي الأول من السنة الجارية.

ويتزامن هذا الانخفاض مع انطلاق الحراك الجزائري الذي شهد عدة تطورات بينها تغييرات على مستوى قمة هرم الحكم في البلاد.

وأشار تقرير للمديرية المذكورة إلى أن الصادرات بلغت خلال هذه الفترة 18.96 مليار دولار، مقابل 20.29 مليار دولار صدرتها خلال نفس الفترة من 2018.

وشكلت المحروقات الحصة الأكبر من الصادرات الجزائرية للخارج، وذلك بنسبة 93 بالمئة، من الحجم الاجمالي لها، وقُدّرت قيمتها المالية بـ17.65 مليار دولار مقابل 18.84 مليار دولار خلال نفس الفترة من 2018، أي أن تصدير المحروقات سجل انخفاضا بنسبة 6.31 بالمئة.

وانخفضت الصادرات من خارج قطاع المحروقات من المواد نصف المصنعة بـ11.93 بالمئة، والمواد الغذائية بـ2.81 بالمئة، أما تصدير العتاد الصناعي فانخفض بنسبة 12.23 بالمئة.

كما عرفت المواد الخام انخفاضا في نسبة التصدير خلال السداسي الأول من هذه السنة، مقارنة بنفس الفترة من السنة الماضية.

 

المصدر: أصوات مغاربية

مواضيع ذات صلة