نشطاء أمازيغ بمدينة جادو الليبية
نشطاء أمازيغ بمدينة جادو الليبية

نفى المجلس الأعلى لأمازيغ ليبيا، الأربعاء، زيارة شيوخ وأعيان محسوبين عليه للمشير خليفة حفتر، مؤكدا أن الأشخاص الذين التقى بهم الأخير "لا يمثلون الأمازيغ" في ليبيا. 

وقال المجلس، في بيان، إن "الأشخاص المذكورين في تلك المجموعة لا يمثلون إلا أنفسهم"، كما نفى "مساندة الأمازيغ لما يسمى الجيش العربي الليبي".

 

وأضاف أن "الجسم الشرعي الوحيد للأمازيغ والممثل لهم هو المجلس الأعلى لأمازيغ ليبيا"، مشيرا إلى أنه مجلس منتخب.

يشار إلى أن "شعبة الإعلام الحربي" التابعة لقوات حفتر، أعلنت، الأربعاء، أن شيوخ وأعيان قبائل الأمازيغ في مدينة بنغازي "جدّدوا دعمهم للقيادة العامة للقوات المسلحة العربية الليبية، وباركوا العمليات العسكرية لتحرير العاصمة".

وأضافت أن مشايخ وأعيان قبائل الأمازيغ "أكدوا على أهمية دور القيادة العامة في المصالحة الوطنية بين مُدن المنطقة الغربية وقبائلها".

 

المصدر: أصوات مغاربية

مواضيع ذات صلة