أنور بوخرصة
أنور بوخرصة

بعد أسابيع قليلة من مغادرته المغرب تجاه إسبانيا عبر قارب للهجرة السرية، كشفت وسائل إعلام ومنشورات على مواقع التواصل الاجتماعي عن استئناف أنور بوخرصة، مشواره الرياضي في التيكواندو ومشاركته في بطولة محلية في إسبانيا. 

ونشرت مصادر إعلامية أنباء تفيد حصول الرياضي المغربي عن "ترخيص" للمشاركة في إحدى البطولات في رياضة التكواندو بإسبانيا. 

كما تداول العديد من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي، خلال الساعات الأخيرة، صورة لبطاقة مشاركة الرياضي المغربي في تلك البطولة الإسبانية. 

وكتب أحد المتفاعلين مع الخبر والصورة قائلا "بعد شهور قليلة من هجرته إلى إسبانيا، البطل المغربي أنور بوخرصة إبن مدينة آسفي يشارك في البطولة الوطنية الإسبانية للأندية لرياضة التايكوندو، كل التوفيق صديقي". 

متفاعل آخر كتب "كل أرض أكرمتك هي وطن وكل أرض أهانتك هي غربة" مضيفا "أنور بوخرصة، بطل مغربي فالتيكواندو عاش التهميش فالمغرب، هادي شهرين فقط باش غامر بحياتو وحرك من أسفي فباطيرا. اليوم كيشارك فالبطولة الإسبانية للتكواندو بالعلم الإسباني". 

وكان بوخرصة الذي سبق له الفوز في بطولات لرياضة التايكواندو بالمغرب، قد ظهر أواخر أكتوبر الماضي في مقطع فيديو، وهو على متن قارب للهجرة السرية حيث قام برمي ميدالية له في عرض البحر. 

وقد صرح بوخرصة حينها لأحد المواقع المحلية أنه  قد وصل إلى "جزيرة لانزاروت التابعة لجزر الكناري"، مشيرا إلى أن الرحلة التي ضمت 30 شخصا من نواحي آسفي "كانت صعبة جدا". 

وبخصوص سبب اتخاذه لهذا القرار قال المتحدث "منذ سنة 2017 وأنا أعيش الحگرة.. أحسست بجميع أنواع القمع لدرجة أصبحت أقول إن مساري الرياضي ذهب باطلا"، مشيرا ضمن التصريح نفسه إلى رغبته في إكمال مشواره الرياضي في إسبانيا.

 

  • المصدر: أصوات مغاربية

مواضيع ذات صلة