ئيسة كتلة الحزب الحر الدستوري، عبير موسي،خلال جلسة بالبرلمان التونسي(أرشيف)
رئيسة كتلة الحزب الحر الدستوري، عبير موسي، خلال جلسة بالبرلمان التونسي (أرشيف)

أدان مكتب مجلس نواب الشعب، مساء الأحد، "كلّ العبارات والأفعال التي أربكت السير العادي لهياكل المجلس"، داعيا جميع النواب إلى "احترام حسن سير العمل واحترام القانون وأخلاقيات العمل البرلماني". 

وحث المكتب في هذا السياق على "تنقيح النظام الداخلي، ووضع مدوّنة سلوك برلمانية تسمح بمنع تكرار الإخلالات" المسجلة خلال الايام الأخيرة.

 

وعبر مكتب البرلمان في بلاغين منفصلين أصدرهما تباعا، عن إدانته "لكل العبارات المسيئة الصادرة في حق الحزب الدستوري الحر"، و"سحب تلك العبارات من مداولات الجلسة العامة ليوم 3 ديسمبر 2019"، مثلما عبر عن إدانته "لكل العبارات المسيئة الصادرة في حق كتلة النهضة"، و"سحب تلك العبارات من مداولات الجلسة العامة ليوم 3 ديسمبر 2019".

وكانت كتلة الحزب الدستوري الحر قد دخلت في اعتصام داخل البرلمان منذ يوم 3 ديسمبر الحالي، احتجاجا على مداخلة النائبة عن حركة النهضة جميلة الكسيكسي في الجلسة العامة لليوم ذاته، والتي وصفت فيها نواب الدستوري الحر ب"الباندية" و "الكلوشارات"، مما نتج عنه حالة من التوتر الحاد وتعطيل أشغال اللجان.

 

وأفاد النائب أسامة الصغير، عضو مكتب مجلس نواب الشعب، بأن اجتماع مكتب المجلس، أفضى إلى الاتفاق على إصدار بيان يندد بما شهده البرلمان من "فوضى وتعطيل لأشغال الجلسة العامة واللجان"، مع طرح إمكانية تعديل بعض فصول النظام الداخلي بهدف منع تكرار مثل هذه الحوادث تحت قبة البرلمان.

 

المصدر: وات/ أصوات مغاربية

مواضيع ذات صلة