المحاكمة تأتي بعد تولي تبون الرئاسة ورحيل قايد صالح
الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون يعانق قايد صالح

أعلن بيان لرئاسة الجمهورية الجزائرية، الثلاثاء، أن "النظرة الأخيرة" على جثمان قائد أركان الجيش الجزائري، الفريق أحمد قايد صالح، ستتم الأربعاء بقصر الشعب وسط العاصمة الجزائرية.

وأكدت البيان أن "مراسم التشييع ستكون بداية بإلقاء النظرة الأخيرة على جثمان الفقيد بقصر الشعب، ليشيع بعدها إلى مثواه الأخير بمربع الشهداء بمقبرة العالية بعد صلاة الظهر".

وتوفي رئيس أركان الجيش الجزائري الفريق أحمد قايد صالح، إثر سكتة قلبية ألمت به في منزله، عن عمر يناهز 80 سنة. وكان آخر ظهور عام لقايد صالح في 19 ديسمبر أثناء مراسم تنصيب الرئيس عبد المجيد تبون.

 

المصدر: أصوات مغاربية/ وكالة الأنباء الجزائرية

مواضيع ذات صلة