فرينش مونتانا. مصدر الصورة: صفحته اللرسمية على فيسبوك
فرينش مونتانا. مصدر الصورة: صفحته اللرسمية على فيسبوك

تصريحات غريبة صدرت عن مغني الراب الأميركي المغربي كريم خربوش الشهير بـ"فرنش مونتانا" مؤخرا، والتي أرجع فيها الوعكة الصحية التي تعرض لها قبل نحو شهرين إلى "السحر". 

ففي نوفمبر الماضي تلقت شرطة لوس أنجلس إنذارا عن سرقة منزل مونتانا في كالاباساس وحين وصلت إلى المنزل وجدت أن الإنذار خاطئ، وأن مونتانا يتصرف "بطريقة غريبة". 

وأشارت وسائل إعلام عديدة حينها إلى أن رجال الشرطة اتصلوا بالإسعاف لنقل المغني المغربي إلى المستشفى، حيث كان يعاني من غثيان وألم في المعدة ومشاكل في القلب. 

وفي حوار له مؤخرا ضمن برنامج "Face To Face"، عاد مونتانا بعدما سأله مضيفه إلى وعكته الصحية تلك متحدثا عن أسبابها. 

في البداية أشار مونتانا إلى تعرضه لإجهاد شديد في تلك الفترة، ثم تطرق إلى زيارة قام بها رفقة والدته في عيد ميلاده إلى أفريقيا. 

وهنا تحدث مغني الراب عن تناوله شيئا "سيئا" أثر عليه، مشيرا إلى أن الأمر يتعلق بما يطلق عليه بـ"السحور". 

ولم يذكر مونتانا وهو يتحدث عن هذا الموضوع اسم المغرب بل تحدث عن زيارة إلى أفريقيا دون أن يحدد البلد، غير أن متفاعلين توقعوا أن المقصود هو المغرب، خصوصا وأنه كان يوجد في المملكة في الفترة التي سبقت وعكته. 

يشار إلى أن مونتانا يعتبر من أشهر مغنيي الراب في أميركا، ولد في المغرب عام 1985 وانتقل إلى الولايات المتحدة الأميركية وهو في الثالثة عشرة من عمره، وحصل على الجنسية الأميركية في يوليو من العام الماضي. 

وقد سبق لمجلة "فوربس" في نسختها الخاصة بالشرق الأوسط أن صنفت مونتانا على رأس قائمة نجوم الغناء العرب الذين حققوا شهرة عالمية.

 

 

  • المصدر: أصوات مغاربية

مواضيع ذات صلة