وزير الخارجية الليبي محمد سيالة
وزير الخارجية الليبي محمد سيالة

أعلنت وزارة الخارجية بحكومة الوفاق الوطني الليبية تأجيل زيارة الوفد الأوروبي المكون من الممثل السامي لخارجية الاتحاد الأوروبي ووزراء خارجية كل من فرنسا وإيطاليا وألمانيا إلى حين إشعار آخر، "نظرا للظروف الراهنة".

وأكد مصدر دبلوماسي لمراسل قناة "الحرة" في ليبيا أن تأجيل الزيارة يأتي نظرا لأن رئيس حكومة الوفاق فايز السراج سيقوم بزيارة إلى الجزائر اليوم الإثنين رفقة وزيري الداخلية والخارجية، لإجراء محادثات مع المسؤولين في الجزائر لبحث الأوضاع في ليبيا.

وناشد وزير الخارجية في حكومة الوفاق، محمد سيالة، محكمة الجنايات الدولية بـ"اتخاذ كافة الإجراءات الضرورية والملحة للتحقيق في جريمة قصف الكلية العسكرية للعلوم وتقديم مرتكبيها للمحاكمة أمام القضاء الدولي".

وأوضحت إدارة الإعلام الخارجي التابعة للخارجية الليبية، اليوم الإثنين، أن الوزير قال في رسالة موجهة لمحكمة الجنايات الدولية إن "قوات حفتر قصفت الكلية في تحد خطير للقانون الدولي الإنساني والأعراف الدولية، ما أدى إلى مقتل عشرات الطلبة في مشهد مروع كنا نظن أن العالم الحر وضع له حدًا منذ زمن لعدم تكراره".

وكانت الخارجية الليبية قد أعلنت أن مجلس الأمن وافق على عقد جلسة مغلقة الإثنين لبحث الملف الليبي، مطالبة بـ"اتخاذ موقف حازم ضد الهجوم العسكري على العاصمة".

ووجهت الخارجية الليبية تعليمات للبعثة الليبية بنيويورك لطلب عقد جلسة طارئة لمجلس الأمن الدولي على خلفية ما وصفتها بـ"جرائم الحرب التي تقوم بها قوات حفتر".

ودعت الخارجية الليبية المجتمع الدولي إلى تحمل مسؤولياته وتقديم حفتر ومن معه للمحكمة الدولية بتهمة "ارتكاب جرائم ضد الإنسانية"، مطالبة المجتمع الدولي بـ"تدخل فوري وعاجل لردع الهجوم على طرابلس وحماية المدنيين الأبرياء".

 

المصدر: مراسل الحرة

مواضيع ذات صلة