السراج يلتقي مسؤولين أوروبيين في بروكسل
السراج يجتمع بمسؤولين أوروبيين في بروكسل

اجتمع قادة الاتحاد الأوروبي برئيس حكومة الوفاق الوطني الليبية، فائز السراج، الأربعاء في بروكسل.

والتقى السرّاج، الذي تواجه حكومته هجومًا تشنّه قوات خصمه المشير خليفة حفتر، وزير خارجية الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل الذي حذّر في وقت سابق من أن ليبيا أمام "مرحلة فاصلة".

وجاء تحذير بوريل بعدما سيطرت قوات حفتر على مدينة سرت الساحلية، في إطار مساعيه للسيطرة على طرابلس والإطاحة بحكومة الوفاق الوطني.

وإلى جانب بوريل، التقى السرّاج برئيس المجلس الأوروبي شارل ميشال ووزير الخارجية الألماني هايكو ماس الذي شارك قبل يوم بمحادثات عاجلة تتعلق بالشأن الليبي مع نظرائه الفرنسي والبريطاني والإيطالي.

وحذّر بوريل من أن "الوضع غاية في الخطورة"، بعدما أدان الثلاثاء "التدخل" التركي في النزاع الليبي.

ومن المقرر أن يصل ميشال إلى تركيا نهاية الأسبوع لعقد محادثات مع الرئيس رجب طيب إردوغان.

من جانبه، دعا الرئيس التركي رجب طيب إردوغان ونظيره الروسي فلاديمير بوتين إلى وقف إطلاق النار في ليبيا اعتبارا من الأحد 12 يناير الجاري، عقب اجتماع في إسطنبول الأربعاء.

وأورد بيان للرئاسة التركية "ندعو جميع أطراف النزاع في ليبيا إلى وقف العمليات القتالية في الساعة 00:00 من يوم 12 يناير وإعلان وقف دائم لإطلاق النار".

وحض الرئيسان مختلف الأطراف على "الجلوس فورا إلى طاولة المفاوضات بهدف وضع حد لمعاناة الشعب الليبي".

وأعرب إردوغان وبوتين أيضا الأربعاء عن دعمهما لمؤتمر دولي مقرر في يناير في برلين بهدف التوصل إلى حل يمهد لإحياء العملية السياسية في ليبيا برعاية الأمم المتحدة.

 

المصدر: وكالة الأنباء الفرنسية

مواضيع ذات صلة