ستة مرشحين ديمقراطين في المناظرة النهائية لانتخابات الرئاسة في آيوا
ستة مرشحين ديمقراطين في المناظرة النهائية لانتخابات الرئاسة في آيوا

تأهل ستة مرشحين ديمقراطيين إلى مناظرة يوم الثلاثاء القادم في ولاية آيوا، للفوز بترشيح الحزب للانتخابات الرئاسية الأميركية القادمة، وهو آخر لقاء تلفزيوني قبل تجمعات الولاية في 3 فبراير القادم.

وقالت اللجنة الوطنية الديمقراطية، إن المشاركين الستة في النقاش هم: جو بايدن نائب الرئيس السابق، وبيت بوتجيج عمدة ساوث بيند، والسيناتور إيمي كلوبشار من مينيسوتا، والسيناتور بيرني ساندرز من فيرمونت، وملياردير البيئة توم ستاير، سيناتور ماساتشوستس إليزابيث وارين.

نجح المتأهلون الستة في الوصول إلى 5 في المئة بأربعة استطلاعات الرأي التي وافقت عليها اللجنة الوطنية الديمقراطية "DNC"، أو 7 في المئة في استطلاعين مبكرين للولاية، وجمع الأموال من 22,5000 مانح على الأقل.

فشل في التأهل، اثنان من المرشحين من أصل أفريقي، كوري بوكر عن ولاية نيوجيرسي وحاكم ولاية ماساتشوستس السابق ديفال باتريك، ورجال الأعمال أندرو يانغ، وهو أميركي من أصل آسيوي، كما لم يتأهل النائب تولسي جابارد من هاواي، وهو أول أميركي من ساموا ينتخب للكونغرس.

وبلغ ستاير متطلبات الاقتراع من خلال تحقيق رقمين في استطلاعات الرأي في ساوث كارولاينا ونيفادا، كما تجاوز بوكر ويانغ متطلبات المانحين، لكنهم فشلوا في تجاوز حد الاقتراع.

الملياردير مايكل بلومبيرغ، العمدة السابق نيويورك، لم يسع للتأهل لمرحلة النقاش في هذه الولاية، إذ يركز على العديد من الولايات التي ستجري تجمعاتها في مارس بعد ولاية آيوا.

من المقرر أن تجرى الانتخابات الرئاسية الأميركية الـ59 في 3 نوفمبر القادم.

 

المصدر: موقع الحرة

مواضيع ذات صلة