مسجد بمدينة سلا قرب الرباط
مسجد بمدينة سلا قرب الرباط

كشف وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية المغربي، أحمد التوفيق، الثلاثاء، أن المملكة تغلق ما بين 150 و200 مسجدا سنويا، وذلك في إطار عمليات مراقبة حالة المساجد والكشف عن تلك التي تحتاج إلى ترميم.

وأوضح التوفيق، في معرض رده على سؤال برلماني خلال الجلسة الأسبوعية للأسئلة الشفوية بمجلس المستشارين، الثلاثاء، أن المغرب يتوفر على ما يزيد عن 52 ألفا و400 مسجد مقامة على مساحة تصل إلى 8 ملايين و500 ألف متر مربع. 

وأبرز التوفيق أن هذه المساجد تحتاج إلى صيانة، لافتا إلى أن الأمر "لا يتعلق بالترميم فقط، بل إن هناك مساجد مغلقة يجب أن تهدم ويعاد بناؤها ومساجد أخرى تتطلب إصلاحات". 

وتابع الوزير مبرزا أن هذه العملية انطلقت سنة 2011، حيث تم إجراء خبرة تقنية أسفرت عن إغلاق 3238 مسجدا، تأهل منها 1034، بينما يوجد حاليا 459 مسجدا في طور التأهيل، و189 في طور التراخيص، في حين ما يزال هناك 1516 مسجدا يتطلب تأهيلها غلافا ماليا بقيمة مليار درهم (نحو مائة مليون دولار).

ووفقا للمتحدث نفسه فإنه "على الرغم من الجهود المبذولة لتأهيل المساجد المغلقة، فإن عملية مراقبة حالة البنايات الحالية التي يجريها الولاة والعمال، تسفر عن إغلاق ما بين 150 و200 مسجدا كل سنة" وذلك بغرض الترميم والإصلاح، قبل أن يختم مؤكدا "لا يمكن أن نترك مسجدا آيلا للسقوط دون أن نغلقه".

المصدر: أصوات مغاربية

مواضيع ذات صلة