ماجدة الصباحي
ماجدة الصباحي

نعى جزائريون على شبكات التواصل الاجتماعي، الممثلة المصرية ماجدة الصباحي، التي توفيت الخميس عن عمر ناهز 89 عاما.

وتربط الجزائريين بالصباحي علاقة تعود إلى أيام الثورة التحريرية ضد المستعمر الفرنسي سنة 1954، حيث أدّت الفنانة المصرية دور البطولة في فيلم بعنوان "جميلة الجزائرية" سنة 1958، تناول قصة تضحية المقاومة جميلة بوحيرد.

ووصل الفيلم، الذي أخرجه يوسف الشاهين، إلى العالمية ونجح في التعريف بقضية بوحيرد خاصة وبالثورة الجزائرية عموما.

فعلى حسابه في فيسبوك نعى رضوان بوهيدل الفنانة الصباحي قائلا "السينما العربية والمصرية تفقد اليوم قامة فنية كبيرة.. ماجدة الصباحي في ذمة الله.. صاحبة دور جميلة بوحيرد ليوسف شاهين".

وكتبت صفحة "ڨالمة نيوز" أيضا "وفاة الفنانة المصرية ماجدة الصباحي، التي لعبت دور المجاهدة الكبيرة جميلة بوحيرد أطال الله عمرها".

ونشر آخرون تغيردات تظهر صور الراحلة في مهرجان برلين السينمائي سنة 1958، الذي ترشّح فيلم "جميلة الجزائرية" لجوائزه.

وغرد قرين عبد الغني "وفاة الفنانة العربية ماجدة الصباحي. من أفلامها الخالدة فيلم جميلة بوحيرد والذي أدت فيه دور جميلة ببراعة وبكل جوارحها.. رحمها الله".

 

  • المصدر: أصوات مغاربية

مواضيع ذات صلة