قوات تابعة لخليفة حفتر في ليبيا (أرشيف)
قوات تابعة لخليفة حفتر في ليبيا (أرشيف)

قالت القوات الموالية للقائد الليبي المتمركز في شرق البلاد خليفة حفتر إنها قتلت 16 جنديا تركيا في الأسابيع الأخيرة، بعد يوم من اعتراف تركيا بأنها فقدت عددا من جنودها خلال معارك في ليبيا.

وقال خالد المحجوب، المتحدث باسم الجيش الوطني الليبي الذي يقوده حفتر، إن الأتراك قتلوا في مدينة مصراتة الساحلية وفي معارك بطرابلس، وفي بلدة الفلاح إلى الجنوب من العاصمة.

وتدعم تركيا حكومة الوفاق الوطني الليبية المعترف بها دوليا، وأرسلت مقاتلين سوريين مع بعض جنودها وأسلحتها لمساعدة الحكومة المتمركزة في طرابلس على صد محاولة الجيش الوطني الليبي انتزاع السيطرة على المدينة.

وتتلقى قوات حفتر الدعم من الإمارات ومصر وأيضا من بعض المرتزقة الروس.

واعترف الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، يوم السبت، بحدوث خسائر في صفوف الجنود الأتراك في ليبيا.

وقال "نحن (في ليبيا) بجنودنا (الأتراك) وفرقنا من الجيش الوطني السوري. نواصل الكفاح هناك. لدينا عدد من الشهداء. في المقابل، قمنا بتحييد نحو مئة من جنود حفتر".

ويُعرف الجيش الوطني السوري أيضا باسم الجيش السوري الحر، وهو جماعة سورية معارضة مسلحة مدعومة من تركيا وتقاتل القوات الموالية لدمشق في شمال سوريا حيث قُتل 16 جنديا تركيا حتى الآن هذا الشهر.

 

المصدر: رويترز

مواضيع ذات صلة