رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

احتجاجات الجزائريين تصل إلى العاصمة الأميركية


شباب جزائريون خلال احتجاجهم أمام سفارة الجزائر بواشنطن

تجمع عشرات الجزائريين يوم السبت أمام سفارة بلدهم بالعاصمة الأميركية واشنطن تعبيرا عن مساندتهم للاحتجاجات في الجزائر.

ورفع المحتجون شعارات تطالب بتغيير النظام السياسي، مؤكدين رفضهم "تمديد العهدة الرابعة"، كما عبروا عن عدم قبولهم لأي تدخل أجنبي في بلادهم.

وقال زكرياء، وهو شاب جزائري مقيم في ولاية فيرجينيا الأميركية: "لا يمكن أن نبقى نتفرج على ما يحدث في بلادنا. نريد أن نقاسم أبناء بلدنا نفس الاهتمام ونعبر عن مساندتنا للمطالب الشرعية للشعب الجزائري".

جزائريون يتجمعون أمام سفارة بلدهم في واشنطن
جزائريون يتجمعون أمام سفارة بلدهم في واشنطن

أما محمد، أحد المشاركين في الوقفة الاحتجاجية، فطالب بـ"ضرورة تغيير النظام السياسي في الجزائر والسماح للجيل الجديد بأخذ زمام الأمور وتخليص البلاد من محنتها الحالية".

أما ياسمين التي حضرت للاحتجاج رفقة أسرتها فقالت لـ"أصوات مغاربية": "أنا جد فخورة بما يفعله أبناء وطني.. لقد شرفونا وأكدوا أن الجزائريين هم شعب التحدي وشعب الانتصارات".

وحضر الوقفة الاحتجاجية رجال ونساء وأطفال، كما أكد بعض الشباب المشاركين في هذا الاحتجاج استمرارهم في تنظيم تجمعات أخرى مستقبلا إلى غاية "تحقيق مطالب الشعب الجزائري، وفقهم.

المصدر: أصوات مغاربية

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG