رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

ارتفاع عدد قتلى الإعصار فلورنس


جانب من جهود الإنقاذ في ولاية نورث كارولينا

لقي خمسة أشخاص حتفهم بينهم امرأة ورضيعها بعدما سقطت شجرة على منزلهما في ويلمنجتون بولاية نورث كارولينا في شرق الولايات المتحدة عندما اجتاحها الإعصار فلورنس الجمعة.

وأغرق الإعصار الشوارع بمياه الأمطار الغزيرة مع ارتفاع كبير في منسوب مياه البحر قبل أن تتراجع قوته ليتحول إلى عاصفة استوائية لا تزال قادرة على إحداث دمار هائل.

وكانت حصيلة سابقة أشارت إلى مقتل أربعة أشخاص جراء الإعصار.

وفي منطقة بيندر في نورث كارولينا قالت السلطات إن امرأة لقيت حتفها بعدما أصيبت بأزمة قلبية ولم يتمكن المسعفون من الوصول إليها بعدما أغلق الحطام الناتج عن الإعصار الطرق.

ولقي شخصان حتفهما في مقاطعة لينوير. وقال متحدث باسم المقاطعة إن رجلا عمره 78 عاما قتل صعقا بكهرباء مولد بينما قتل آخر عندما أسقطته الرياح العاتية وهو يفحص كلاب الصيد الخاصة به.

وقال روي كوبر حاكم نورث كارولينا خلال مؤتمر صحافي: "إلى أولئك الذين في مسار العاصفة، إذا كنتم تستطيعون سماعي، فرجاء البقاء في مكان آمن". وأضاف أن فلورنس "سيواصل اجتياح الولاية بقوة لأربعة أيام".

وأوضح كوبر أن من المتوقع أن يغطي الإعصار نورث كارولاينا كلها تقريبا بمياه بارتفاع عدة أقدام.

وقال البيت الأبيض الجمعة إن من المتوقع أن يتوجه الرئيس دونالد ترامب إلى المناطق التي ضربها الإعصار فلورنس الأسبوع المقبل بمجرد التأكد من أن زيارته لن تعرقل أي جهود للإنقاذ.

وقال كوبر إن الولاية ستعمل على ترتيب زيارة ترامب "في الوقت المناسب".

وتباطأ الإعصار فلورنس بعد وصوله إلى اليابسة فيما يشير إلى أنه سيظل يضرب المنطقة بالسيول على مدى أيام.

المصدر: موقع الحرة

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG