رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

فيديو.. جمعة الجزائر العاشرة بالمحافظات


من مظاهرات الجمعة العاشرة بالجزائر

للجمعة العاشرة على التوالي، خرج الجزائريون للتعبير عن تمسكهم بمطالبهم والتأكيد على ضرورة رحيل رموز نظام الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة.

وشهدت أغلب محافظات البلاد خروج مئات الآلاف من المواطنين على غرار بسكرة في الصحراء الكبرى وبجاية ومستغانم وقسنطينة.

هذه عينة من المظاهرات التي جابت أغلب الولايات ...

الجزائر العاصمة

في عاصمة البلاد، انطلقت المسيرات مباشرة بعد انتهاء صلاة الجمعة، ولم يفوت الجزائريون الفرصة للتأكيد على تمسكهم بمطالبهم التي رفعوها منذ بداية الحراك، والمتمثلة في "رحيل جميع رؤوس النظام القديم".

يذكر أن المظاهرات جرت في جو من التسامح والأخوة، بل أعطى المتظاهرون الكلمة للجميع حتى الأطفال..

برج بوعريريج

ولاية برج بوعريريج (شرق الجزائر) لم تخلف موعد الجمعة، إذ أكد مواطنوها على غرار أغلب الجزائريين على ضرورة الاستماع للشارع وعدم المضي في مسار الانتخابات الرئاسية المرفوضة أصلا.

المبنى غير المكتمل في وسط المدينة، والذي أضحى يحمل اسم "قصر الشعب" حافظ على صورته في كل يوم جمعة مليئا بالشباب و"حاملا" للافتات الحراك المطالبة بالتغيير.

بسكرة

بسكرة عروس الصحراء الجزائرية كذلك، كانت في الموعد اليوم، إذ خرج سكانها بعد صلاة الجمعة للتعبير عن رفضهم خطة الانتقال السياسي التي رسمتها السلطة بمعية الجيش.

وشهدت ساحات المدينة مسيرات عارمة مرفوقة بالنشيد الوطني الجزائري "قسما بالنازلات" وزغاريد النساء.

قسنطينة

شهدت الساحات العمومية لعاصمة الشرق الجزائري قسنطينة، توافد المواطنين من مختلف الأعمار مرددين عبارات "ماراناش طالقين" (لن نسلم أمرنا) و "كليتو لبلاد يا السراقين" (سرقتم الوطن).

وشهد الطريق العام (طريق الأقواس) وسط المدينة منذ الساعات الأولى توافد مجموعات كبيرة من الشباب قبل أن يتضاعف عددهم بعد صلاة الجمعة بالتحاق العائلات.

مستغانم

وفي مستغانم خرج المواطنون مرددين عبارات مناوئة لحكومة نور الدين بدوي ومؤكدين على تمسك الشعب بحقه في اتخاذ القرارات المصيرية للبلاد.

متظاهرون رددوا شعارات مشيدة بالجيش الوطني، ومنهم من أبدى تأييده لبقاء الجيش راعيا للمسار الانتقالي "شريطة أن يتنحى بن صالح وبدوي من السلطة".

  • المصدر: موقع الحرة

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG