رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

مجلة أميركية تطرد صحافية بعد تقرير غير دقيق عن ترامب


ترامب يحتفل بعيد الشكر مع الجنود الأميركيين في أفغانستان

قررت مجلة نيوزيويك الأميركية طرد صحافية كانت تعمل لديها بسبب كتابتها خبرا ضم أخطاء عن خطط الرئيس ترامب خلال عطلة عيد الشكر.

الخبر كان بعنوان "كيف يقضي ترامب عطلة عيد الشكر؟ في التغريد ولعب الغولف، وأكثر"،

وقد نشرت القصة عشية الكشف عن زيارة سرية لترامب إلى أفغانستان لقضاء عطلة عيد الشكر مع الجنود هناك.

وبقيت القصة على حالها لساعات رغم الكشف عن الزيارة السرية للرئيس ترامب إلى أفغانستان، الأمر الذي أحدث ارتباكا لدى المجلة.

لاحقا، قامت المجلة بإدخال تحديثات على الخبر أبرزها تغيير العنوان الذي أصبح "كيف يقضي ترامب عطلة عيد الشكر؟ في التغريد ولعب الغولف، ومفاجأة القوات الأميركية في أفغانستان"، لكن ذلك لم يمنع ترامب الابن من السخرية من "نيوزويك" حيث قال مغردا "أخبار وهمية".

وأعاد ترامب نشر تغريدة ابنه وأضاف عليها " ظننت أن نيوزويك أصبحت خارج العمل".

الصحافية التي كتب القصة واسمها جيسيكا كونغ اعتذرت عما أسمته "خطأ غير مقصود" لكنها حملت المسؤولية لإدارة المجلة وقالت إنها لم تقم بتحديث الخبر في الوقت المناسب، رغم تواصلها مع المحرر.

"نيوزوييك" من جانبها تمسكت بموقفها وقال متحدث باسمها "تم تصحيح القصة، وإقالة الشخص المسؤول عنها.. سنستمر في مراجعة عملياتنا، وإذا لزم الأمر، سنتخذ إجراءات إضافية".

المصدر: موقع الحرة

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG