رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

هذه قدرات الجيش الأميركي


13398 طائرة حربية، تتوزع بين مقاتلة وهجومية وطائرات شحن عسكرية

تغريدة لافتة للرئيس الأميركي دونالد ترامب حذر فيها إيران من مهاجمة أي مواطن أو قاعدة أميركية، مذكراً أن الولايات المتحدة أنفقت للتو ترليوني دولار على معدات عسكرية، وحذر ترامب إيران أن بلاده مستعدة لاستخدام معداتها العسكرية "الجديدة الجميلة بلا تردد".

هذا التصريح أعاد للأذهان الحديث عن الإنفاق العسكري للولايات المتحدة الذي يعتبر الأضخم على مستوى العالم، وخصوصاً بعد الارتفاع المضطرد الذي يشهده خلال السنوات الأخيرة.

في ديسمبر 2019 أقر مجلس الشيوخ الأميركي حزمة إنفاق بقيمة 738 مليار دولار، وهي السنة المالية 2020، بزيادة قدرها 3% مقارنة بالعام الماضي، وفي هذه الموازنة استحدثت القوة الفضائية، لتصبح الفرع السادس للقوات المسلّحة الأميركية، بعد فروع البر والبحر والجو ومشاة البحرية وخفر السواحل.

أقر مجلس الشيوخ الأميركي حزمة إنفاق بقيمة 738 مليار دولار
أقر مجلس الشيوخ الأميركي حزمة إنفاق بقيمة 738 مليار دولار

وبهذه الزيادة سجلت النفقات العسكرية أعلى مستوى منذ العام 1988، وهي كانت ارتفعت في العام 2017 بنسبة 1,1% خلال سنة.

ونص مروع ميزانية الدفاع على تخصيص 576 مليار دولار للنفقات الأساسية للبنتاغون، إضافة إلى 71,5 مليار دولار مخصّصة للعمليات العسكرية الجارية خارج البلاد.

وذكر معهد ستوكهولم الدولي لأبحاث السلام (سيبري) أن الإنفاق الأميركي يمثل 36 في المائة من إجمالي الإنفاق العسكري العالمي، ويساوي تقريباً إنفاق الدول الثمان التالية لها مجتمعة، حيث تم زيادة الجنود بنحو 16 ألف جندي وضخ 90 طائرة طراز f35 بجانب 20 غواصة.

وبعد الحديث عن الانفاق العسكري من المفيد ان نقارن بين قدرات الجيش الأميركي ونظيره الإيراني وفق موقع "Global Firepower":

موقع "Global Firepower"
موقع "Global Firepower"

يأتي الجيش الأميركي في المرتبة الأولى عالمياً بينما يحتل نظيره الإيراني المرتبة الرابعة عشر بين أقوى جيوش العالم، في الوقت الذي يتجاوز عدد سكان الولايات المتحدة 329 مليون نسمة، بينهم 144 مليون نسمة قوة بشرية متاحة في حين يصل عدد أفراد الجيش الأميركي إلى 2.141 مليون جندي بينهم 860 في قوات الاحتياط، في حين يبلغ عدد سكان إيران أكثر من 83 مليون نسمة بينهم قرابة 47 مليون نسمة قوة بشرية متاحة في حين يصل عدد أفراد الجيش الإيراني الى 873 ألف جندي بينهم 523 ألف جندي فاعل و350 ألف في قوات الاحتياط.

براً وجواً وبحراً

من الناحية الجوية يحتل سلاح الجو الأميركي المرتبة الأولى عالمياً حيث يمتلك 13398 طائرة حربية، تتوزع بين مقاتلة وهجومية وطائرات شحن عسكرية ومروحيات، في حين يحتل سلاح الجو الإيراني المرتبة 24 عالمياً ويمتلك 509 طائرة حربية متنوعة منها 142 مقاتلة و165 طائرة هجومية و89 طائرة نقل عسكري، إضافة الى 126 طائرة مروحية.

يحتل سلاح الجو الأميركي المرتبة الأولى عالمياً
يحتل سلاح الجو الأميركي المرتبة الأولى عالمياً

وعلى الأرض، يملك الجيش الأميركي أكثر من 6287 دبابة و39223 مدرعة و992 مدفعا ذاتي الحركة وأكثر من 864 مدفعا ميدانيا، إضافة إلى 1056 راجمة صواريخ، في حين يمتلك نظيره الإيراني أكثر من 1600 دبابة و2345 مدرعة و570 مدفعاً ذاتي الحركة إضافة الى 1900 راجمة صواريخ.

وفي البحر، يضم الأسطول البحري الأميركي 415 قطعة بحرية تتوزع بين حاملات طائرات، وغواصات وفرقاطات، في حين يضم الأسطول البحري لإيران قرابة 400 قطعة بحرية متنوعة.

المصدر: موقع الحرة

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG