رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

جاسيندا.. قائدة واجهت مجزرة المسجدين بنيوزيلندا


جاسيندا أرديرن رئيسة وزراء نيوزيلندا

بانت عليها ملامح الخبرة السياسية وعلامات القيادة، وهي تطيب خواطر عائلات الضحايا المسلمين الذين قضوا في مجزرة مسجدي مدينة كرايستشيرش.

جاسيندا أرديرن تعزي ذوي ضحايا مجزرة المسجدين
جاسيندا أرديرن تعزي ذوي ضحايا مجزرة المسجدين

​رئيسة وزراء نيوزيلندا جاسيندا أرديرن حييت المسلمين بـ "السلام عليكم"، ارتدت الحجاب احتراما لمعتقداتهم، عانقتهم لتخفف مصابهم، فخطفت الأنظار.

جاسيندا لم تكتف بمشاعر التعاطف، بل اتخذت على الفور خطوات عملية ستغير فيها قوانين البلد، كي لا تتكرر المأساة.

فمن هي رئيسة وزراء نيوزيلندا؟

رئيس وزراء نيوزيلندا جاسيندا آرديرن تؤدي واجب العزاء بضحيا مجزرة المسجدين
رئيس وزراء نيوزيلندا جاسيندا آرديرن تؤدي واجب العزاء بضحيا مجزرة المسجدين

الاسم: جاسيندا كيت لوريل آرديرن

تاريخ الميلاد: 26 يوليو 1980

العمر: 38 عاما

التعليم: بكالوريوس في دراسات الاتصال في السياسة والعلاقات العامة

الانتماء السياسي: حزب العمال (يساري).

النشأة والعائلة:

نشأت جاسيندا في إقليم وايكاتو الذي يصل عدد سكانه إلى نحو 450 ألف نسمة، وعاصمته هاملتون.

كان والدها روس آرديرن ضابطا في الشرطة النيوزيلندية، وهو يتولى حاليا منصب المفوض السامي لنيوزيلندا لدى نيوي (دولة صغيرة جنوب المحيط الهادي تتمتع بحكم ذاتي، وهي ذات ارتباط حر مع نيوزيلندا). أما والدتها لوريل آرديرن فقد عملت مساعدة طبخ في إحدى المدارس.

جاسيندا هي ثاني ابنتين لعائلة من المورمون، لكنها غادرت الكنيسة عام 2005 لأنها "تتعارض مع آرائها الشخصية".

قضت سنواتها الأولى في موروبارا، وهي بلدة صغيرة فقيرة. مشاهد أطفال القرية بلا أحذية في أقدامهم، لا يجدون أي شيء يأكلونه، ألهمتها لدخول السياسة.

حصلت جاسيندا على درجة البكالوريوس في دراسات الاتصال في السياسية والعلاقات العامة من جامعة وايكاتو عام 2001.

شريك آرديرن هو مقدم البرامج التلفزيونية كلارك جيفورد. التقت به عام 2012، وأنجبت طفلة في عام 2018.

جاسيندا آرديرن مع شريكها وهي تحمل طفلتها التي ولدت في حزيران 2018
جاسيندا آرديرن مع شريكها وهي تحمل طفلتها التي ولدت في حزيران 2018

العمل السياسي

في سن مبكرة، اختارت جاسيندا الانخراط في العمل السياسي العام، فانضمت إلى حزب العمال وهي في عمر الـ17 عاما.

كانت عمتها ماري آرديرن وراء دخولها معترك السياسية باكرا. فقد كانت العمة عضوا قديما ومعروفا في حزب العمال، وكانت تستعين بجاسيندا في الحملات الانتخابية وبعض الأعمال الحزبية، وهو ما فتح لها الباب لدخول العمل السياسي باكرا.

جاسيندا آرديرن مع الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما
جاسيندا آرديرن مع الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما

​بعد تخرجها من الجامعة، عملت باحثة في مكتب رئيسة وزراء نيوزيلندا السابقة هيلين كلارك. وعملت أيضا مستشارة لرئيس الوزراء البريطاني السابق توني بلير.

عام 2008، انتخبت جاسيندا رئيسة للاتحاد الدولي للشباب الاشتراكي، وهذا المنصب منحها الفرصة كي تقضي بعض الوقت في عدد من بلدان العالم، منها دول عربية هي الأردن والجزائر ولبنان.

جاسيندا آرديرن مع المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل
جاسيندا آرديرن مع المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل

​وفي العام ذاته، حققت جاسيندا إنجازا آخر حين حصلت على المرتبة الـ20 في قائمة حزب العمل، هذا الأمر سهل عليها الدخول في حملة انتخابية لتصبح عضوة في البرلمان النيوزيلندي. وتدرجت في مناصب قيادية بالحزب حتى أصبحت زعيمة للمعارضة في البلاد.

جاسيندا آرديرن مع رئيسة الوزراء البريطانية تريزا ماي
جاسيندا آرديرن مع رئيسة الوزراء البريطانية تريزا ماي

​في الـ 26 من أكتوبر 2017 أصبحت جاسيندا رئيسة وزراء نيوزيلندا الـ40، بعد أن تزعمت في أغسطس من ذات العام حزب العمال.

بعد وقوع مجزرة مسجدي مدينة كرايستشيرش سارعت جاسيندا إلى الوقوف بجانب عائلات الضحايا، وتوعدت المعتدي بـ"قوة القانون". وقالت إنه يبحث عن الشهرة " إنه إرهابي، مجرم، متطرف"، واعدة بأنها لن تنطق باسمه لأنه سيكون "بلا اسم".

جاسيندا آرديرن أثناء زيارتها لعائلات ضحايا مجزرة المسجدين
جاسيندا آرديرن أثناء زيارتها لعائلات ضحايا مجزرة المسجدين

المصدر: موقع الحرة

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG