رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

جويل بوسطن.. أميركي بقلب تونسي


جويل.. الأميركي الذي أتقن اللهجة التونسية
 الرجاء الإنتظار

No media source currently available

0:00 0:10:19 0:00

جويل.. الأميركي الذي أتقن اللهجة التونسية

أصبح الأميركي جويل بوسطن مشهورا في تونس بعد مشاركته في سلسلة "بوليس" التليفزيونية وتمثيله باللهجة التونسية، واندماجه في الثقافة المحلية وتقليده لعادات الشعب التونسي.

وفي مقابلة مع قناة "الحرة" عبر جويل عن حبه الشديد، للهجة التونسية التي يجيدها بشكل مميز.

تعلم جويل قليلا من الفصحى وانتقل إلى تونس منذ أربعة أعوام ليمارسها، لكنه فوجئ بأن اللهجة المحلية هناك مختلفة عن الفصحى بشكل كبير.

يقول جويل إن غالبية الأجانب في تونس يتحدثون الفرنسية، مشيرا إلى أنه أراد أن يدخل إلى المجتمع التونسي ويتعرف على عاداته.

ويضيف لقناة الحرة باللهجة التونسية "أما بقيت مقيم بقيت بتعلم من الشارع ومن القهاوي أو أي سوق، تاخد تاكسي تحكي معاه، دور هكا امشي هكّه"، مشيرا إلى أنه بنى حياة جديدة تماما في تونس.

وعن رأيه في حقوق المرأة والمساواة بين الجنسين في تونس يقول جويل: "يجب أن "نحكي عن حقوق الرجل خاطر (لأن) المرأة في تونس أقوى من الرجال برشا (بكثير)".

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG