رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

مستشفيات أميركية تتعرض لهجوم سيبراني


كشفت مجموعة مستشفيات "هاكنساك ميريديان هيلث" التي تعتبر واحدة من أكبر المستشفيات في ولاية نيوجيرسي أنها تعرضت لهجوم سيبراني من نوعية هجمات طلب الفدية "Ransomware" أعاق عمل العيادات والمستشفيات الـ17 المرتبطة بها.

وقالت المؤسسة الصحية الجمعة إن الهجوم الذي شن في الثاني من ديسمبر الجاري أجبرها على إلغاء مواعيد عدد من العمليات الجراحية، لكن لم يحدث ضررا للمرضى او تعطيل خدمات الطواريء، أو اختراق بيانات المرضى أو الموظفين.

وذكرت المجموعة، التي مقرها مدينة إديسون، أنها تحاول الآن استعادة أنظمة الكمبيوتر التابعة لها بالكامل، بعد دفع فدية لم تكشف عن قيمتها بالتحديد.

وهجمات الفدية تتم عبر إطلاق برامج كمبيوتر خبيثة لابتزاز الضحايا عبر إغلاق أنظمة الكمبيوتر الخاصة بهم حتى يدفعون فدية.

وزادت خطورة هذه الهجمات مع انتشار استخدام المؤسسات الصحية الأنظمة الرقمية لحفظ السجلات، وأصبحت تسبب اضطرابات كبيرة في عمل هذا القطاع الحساس.

لكن مجموعة "هاكنساك ميريديان هيلث" قالت إن الهجوم لم يجبر مستشفياتها على إرسال المرضى إلى مكان آخر، إلا أنها ألغت نحو مئة عملية جراحية كانت مقررة أما بسبب الهجوم أو الأحوال الجوية.

مجموعة “هاكنساك ميريديان هيلث"
مجموعة “هاكنساك ميريديان هيلث"

وبعد حوالي أسبوعين من الهجوم، تستمر المستشفيات المتضررة في استعادة شبكات الكمبيوتر الخاصة بها. وقالت المجموعة إن شبكات الكمبيوتر والتطبيقات المستخدمة للرعاية الطبية تعمل بشكل جيد الآن.

واستعانت المجموعة بوحدة للأمن السيبراني وخبراء للتحقيق في الهجوم، وأبلغت مكتب التحقيقات الفيدرالي (أف بي آي).

المصدر: موقع الحرة

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG