رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

'قصة قبل النوم' تحكيها مديرة مدرسة


بيليندا جورج مديرة مدرسة هومر درايف

قررت مديرة مدرسة ابتدائية في ولاية تكساس تقديم نسخة إلكترونية لقراءة القصص للطلاب وذلك عبر البث المباشر على فيسبوك.

بيليندا جورج مديرة مدرسة هومر درايف، تستضيف "ساعة قصة" مساء كل يوم ثلاثاء من منزلها وهي ترتدي ملابس النوم.

وقالت الدكتورة جورج لوسائل إعلام أميركية "لا يمكنك أن تبقى ساكنا. ستخسر الأطفال" مؤكدة ضرورة التقرب إلى الطلاب والتحدث بلغتهم.

وخطرت الفكرة للمديرة خلال عطلة أعياد الميلاد بعد إدراكها أنها ستشتاق إلى طلابها، فقررت أن تقرأ عليهم قصة من صالون منزلها.

وقررت بعد ذلك مواصلة قراءة القصص عبر البث المباشر على حساب المدرسة في فيسبوك، بهدف سد الفجوة بين المدرسة والمنزل.

المبادرة التي بدأت بمشاركة 35 طالبا من مدرستها، لقيت استجابة واسعة إذ امتدت لتشمل مئات الآباء والطلاب من مختلف أنحاء العالم.

وفي ظل الإقبال والشهرة المتزايدين، بدأ مؤلفو قصص إرسال كتبهم إلى المديرة حتى تقرأها عبر فيسبوك ومنهم من انضم إليها في فقرتها الأسبوعية.

وقالت جورج إن الأطفال "يتعلمون القراءة بتعبير" و"يتعلمون أن المدير مهتم بأمرهم".

وهذا فيديو للمديرة البالغة من العمر 42 عاما وهي تقرأ قصتين. وقد شوهد هذا الفيديو أكثر من 11 ألف مرة.

المصدر: موقع الحرة

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG