رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

واشنطن تدعو مواطنيها في العراق إلى المغادرة فورا


السفارة الأميركية في بغداد

دعت السفارة الأميركية في بغداد الجمعة مواطنيها إلى مغادرة العراق "فوراً" لاحتمال تعرضهم لتهديدات عقب الضربة الجوية التي نفذتها قواتها وأدت الى مقتل الجنرال الإيراني قاسم سليماني ونائب رئيس هيئة الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس اللذان كانا على قائمة الإرهاب الأميركية.

وقال بيان صدر عن السفارة "يجب أن يغادر المواطنون الأميركيون عبر الخطوط الجوية حال التمكن من ذلك أو التوجه إلى دخول دول أخرى طريق البر"، فيما أكدت مصادر أمنية عراقية لوكالة الصحافة الفرنسية، تواصل الرحلات الجوية عبر مطار بغداد الدولي.

رئيس الوزراء العراقي المستقيل عادل عبد المهدي، قال في نعليقه على مقتل سليماني وتداعياته على الأمن في العراق إن "العملية الأميركية تهدد بتصعيد خطير يشعل فتيل حرب مدمرة في العراق والمنطقة والعالم".

والخميس، أعلنت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) أنه "بتوجيهات" من الرئيس الأميركي دونالد ترامب، قام الجيش الأميركي "بعمل دفاعي حاسم لحماية الأفراد الأميركيين في الخارج بقتل قاسم سليماني، قائد "فيلق القدس" التابع للحرس الثوري الإيراني، المصنف باعتباره منظمة إرهابية من قبل الولايات المتحدة.​

المصدر: موقع الحرة

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG