رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

وفاة قيادي ديمقراطي في مجلس النواب الأميركي


إيلايجا كامينغز

توفي العضو الديمقراطي في مجلس النواب الأميركي ورئيس لجنة الإشراف والإصلاح فيه إيلايجا كامينغز (68 عاما) صباح الخميس في مستشفى بولاية ميريلاند نتيجة "مضاعفات جراء مشكلات صحية يعاني منها منذ فترة طويلة"، حسب ما أعلنه مكتبه.

وكامينغز وهو من أصول أفريقية كان ممثلا للدائرة السابعة في ولاية ميريلاند، القريبة من العاصمة الأميركية واشنطن، وقد شغل مقعد الدائرة منذ عام 1996.

وتغطي دائرة كامينغز قسما كبيرا من مدينة بالتيمور، المدينة الصناعية التي تضم حوالي 620 ألف نسمة معظمهم من السود.

وقالت وسائل إعلام أميركية إنه كان يعاني من مشكلات في القلب وعدوى في الركبة، وقد أدخل المستشفى عدة مرات العام الماضي، وغاب عن حضور جلسات المجلس الأيام الماضية.

وكان كامينغز من بين ثلاثة قادة ديمقراطيين في مجلس النواب أرسلوا خطابا مرفقا بمذكرة استدعاء لوزير الخارجية مايك بومبيو في إطار التحقيق الأخير مع الرئيس الأميركي دونالد ترامب.

وقبل وفاته، كان رئيسا للجنة الإشراف والإصلاح في المجلس التي تراقب عمل الحكومة الفيدرالية وإدارة الرئيس الأميركي، وقد لعبت اللجنة دورا كبيرا في قضية مساءلة ترامب.

وتقول سيرته الذاتية إنه حصل على درجة البكالوريوس في العلوم السياسية من جامعة هارفارد، وإنه درس القانون في جامعة ميريلاند، ومنح 13 درجة دكتوراة فخرية.

وكان النائب قد تلقى هجوما من ترامب في يوليو الماضي، عندما غرد بأن دائرة النائب المعروف "تثير الاشمئزاز وتضيق بالجرذان"، ما أثار غضب الديمقراطيين الذين نددوا بـ"هجوم عنصري، وسارع كامينغز إلى الرد بأنه "يناضل" من أجل دائرته.

وكان النائب قبل هذا الهجوم قد وجه انتقادات للإدارة بشأن تعاملها مع المهاجرين الذين يحاولون دخول البلاد عبر الحدود الجنوبية.

المصدر: موقع الحرة

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG