رابط إمكانية الوصول

logo-print

إيطاليا غاضبة.. والنمسا تهدد بنشر الجيش على الحدود


أعلام دول الاتحاد الأوروبي

استدعت إيطاليا سفير النمسا لديها للاحتجاج على تصريحات فيينا، التي هددت بنشر الجيش على الحدود لمنع تدفق المهاجرين، في حين تجاوز عدد اللاجئين الذين وصلوا إلى أوروبا 100 ألف منذ بداية العام 2017.

وكان وزير الدفاع النمسوي هانس بيتر دوسكوزيل هدد بإغلاق حدود بلاده مع إطاليا إذا لم يتباطأ تدفق المهاجرين.

وبحسب الأرقام التي نشرتها المنظمة الدولية للهجرة الثلاثاء، فإن عدد المهاجرين الذين وصلوا إلى أوروبا عبر البحر المتوسط، بلغ 101210 مهاجرين، في حين بلغ عدد الذين قضوا غرقا 2247 مهاجرا، معظمهم وصلوا في مراكب متهالكة تضيق بمئات المهاجرين.

ووصل أكثر من 85 ألف مهاجر ولاجئ إلى إيطاليا، معظمهم من دول أفريقيا جنوب الصحراء، بعدما أبحروا من شواطئ ليبيا.

وقال المدير العام للمنظمة، وليام لايسي سوينغ إن "استقبال المهاجرين لا يمكن اعتباره مشكلة لإيطاليا فقط ولكن لأوروبا ككل"، داعيا الدول الأوروبية لتقديم مزيد من التضامن.

أزمة خانقة

ويلتقي وزراء داخلية الاتحاد الأوروبي الخميس في العاصمة الأستونية تالين لمناقشة أزمة اللاجئين، وهي أسوأ أزمة تضرب أوروبا منذ الحرب العالمية الثانية، في مسعى لإنهاء خلاف طويل حول إعادة توزيع طالبي اللجوء على مختلف الدول الأوروبية.

وسيناقش الوزراء الأوروبيون في تالين أيضا "مدونة سلوك" لسفن الإنقاذ الخيرية العاملة في البحر المتوسط، حسب خطة أعلنتها إيطاليا، وفرنسا، وألمانيا الاثنين.

وفي اجتماع منفصل، يلتقي وزراء خارجية أوربيون وأفارقه من الدول التي تطالها الأزمة في روما الخميس، مع ممثلين للأمم المتحدة، والاتحاد الأوروبي كجزء من الجهود الدبلوماسية الرامية لمعالجة تدفق اللاجئين.

ودعا المفوض الأوروبي المكلف شؤون الهجرة ديميتريس أفراموبولوس في مقابلة الثلاثاء مع صحيفة لو فيغارو الفرنسية، الدول الأوروبية لتسريع عملية ترحيل المهاجرين الذين فشلوا في الحصول على حق اللجوء للحد من الضغوط، لكنه حذّر من أن ذلك يحتاج إلى تعاون دولهم الأم.

المصدر: وكالات

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG