رابط إمكانية الوصول

logo-print

بنكيران: رسالة الريف وصلت.. وإعفائي ابتلاء 


عبد الإله بنكيران (أرشيف)

تفاعل رئيس الحكومة السابق والأمين العام لحزب العدالة والتنمية عبد الإله بنكيران مع ما تشهده مناطق الريف شمال المغرب من احتجاجات، وطالب سكان المنطقة بالهدوء.

وقال: "لابد من الهدوء ويجب على الكل أن ساهم من جهته، وليس أن نزيد من التوتر الذي قد يشعل البلاد بأكملها".

وأقر بنكيران في لقاء داخلي لحزبه بوجود ضحايا في أحداث الريف، "لكن الوقت سيساعد على اندمال هذه الجروح، والبلاد كالباخرة إذا غرقت سيغرق الجميع"، قبل أن يردف قائلا إن "الرسالة المبتغاة من حراك الريف قد وصلت".

وأكد بنكيران أنه لن يسمح بأن تسقط البلاد، "وإرادة الإصلاح موجودة على مستوى الدولة، رغم وجود العراقيل".

خرجة رئيس الحكومة السابق لم يدعها تمر دون الحديث عن قرار إعفائه من تشكيل ثاني حكومة بعد دستور 2011، إذ أكد أن القرار والظروف التي أحاطت به فيها كلام، "لكن هل نكون حمقى ونبحث عن شيء يخيفنا، ماذا سنفعله حينها نتعارك باللكم فيما بيننا"، معتبرا الأمر "ابتلاء وامتحان، ليس الإعفاء لوحده بل أشياء رافقته إلا أنه يجب التوجه للمستقبل".

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG