رابط إمكانية الوصول

logo-print

رئيس الحكومة التونسية يبدأ زيارة عمل وصداقة إلى واشنطن


رئيس الحكومة التونسية يوسف الشاهد

يشرع رئيس الحكومة التونسية يوسف الشاهد بداية من الأحد الى غاية يوم 12 يوليو الجاري، في زيارة عمل وصداقة إلى واشنطن، بدعوة من إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب.

ونقلت وكالة الأنباء التونسية أن "هذه الزيارة تأتي تزامنا مع احتفال البلدين بالذكرى 220 لإرساء العلاقات الدبلوماسية بينهما، وستسمح بدفع التشاور حول سبل مزيد ترسيخ التعاون والشراكة بين البلدين في شتى الميادين، وكذلك تكثيف التنسيق لمجابهة التحديات المشتركة وفي مقدمتها الإرهاب والتطرف"، وفق بلاغ لرئاسة الحكومة.

وتكتسى هذه الزيارة طابعا سياسيا بالأساس، إذ سيجرى رئيس الحكومة التونسية سلسلة من المحادثات الرسمية مع كبار المسؤولين السياسيين بالإدارة الأميركية الجديدة، من بينهم نائب الرئيس الأميركي مايك بينس إلى جانب أعضاء من الكونغرس.

كما سيتحادث مع وزير الدفاع الأميركي جيمس ماتيس، ووزير الخزانة الأميركي ستيفن منوتشين، إلى جانب مسؤولين من صندوق النقد الدولي من بينهم نائب الرئيس دافيد ليبتون، ومسؤولين من البنك العالمي.

ويضمن الوفد التونسي إلى الولايات المتحدة، مستشارين لرئيس الحكومة، من بينهم المستشار الملكف بالإصلاحات الاقتصادية توفيق الراجحي، والمستشار فيصل الحفيان، والمستشار المكلف بالاستثمار لطفي بن ساسي، والمستشار الدبلوماسي طارق بن سالم، إلى جانب كاتب الدولة بوزارة الشؤون الخارجية صبري باشطبجي.

وتأتي زيارة رئيس الحكومة بينما يجري إعداد مشروع قانون المالية للولايات المتحدة لسنة 2018 والذي يتضمن تخفيضا هاما في حجم المساعدات العسكرية والاقتصادية لتونس.

واقترحت إدارة الرئيس ترامب في مشروع ميزانية 2018 منح تونس مساعدة بقيمة 54.6 مليون دولار، أي بتخفيض يقدر بـ 85.5 مليون دولار مقارنة مع سنة 2017.

المصدر: وكالات

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG