رابط إمكانية الوصول

logo-print

استنطاق تفصيلي لزعيم حراك الريف.. المحامي: هكذا رد على رسالة زيان!


ناصر الزفزافي (أرشيف)

يخضع، الاثنين، قائد حراك الريف ناصر الزفزافي، للاستنطاق التفصيلي من طرف قاضي التحقيق في محكمة الاستئناف بالدار البيضاء، وذلك بعد نحو شهر ونصف على اعتقاله.

وتأتي أولى جلسات الاستنطاق التفصيلي للزفزافي بعد يومين من الاستماع إليه من طرف الفرقة الوطنية للشرطة القضائية بالدار البيضاء حول الرسالة التي نشرها عضو هيئة الدفاع عنه، محمد زيان، والتي أثارت جدلا كبيرا خصوصا بعدما خرجت المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج، لتنفي أن تكون صادرة عن الزفزافي.

عضو هيئة الدفاع عن الزفزافي ورفاقه، عبد الصادق البوشتاوي، أكد، في تصريح لـ"أصوات مغاربية"، أن الزفزافي "تشبث بالمادة 66 من قانون المسطرة الجنائية واحتج على نقله إلى مقر الفرقة الوطنية بهدف الاستماع إليه دون حضور محاميه.

كما احتج على "عدم عرض ملابسه الملطخة بالدماء أثناء مثوله أمام وكيل الملك"، ملفتا إلى أن "ملابسه كانت ملطخة بالدماء لحظة استقدامه من الحسيمة إلى الدار البيضاء".

وشدد البوشتاوي على أن الزفزافي "رفض الإدلاء بأي تصريح" للفرقة الوطنية، لأنها لم تحترم مقتضيات المادة 66".

وبخصوص الرسالة التي نشرها عضو هيئة الدفاع عن الزفزافي، محمد زيان، خلال الأسبوع الماضي، والتي أثارت جدلا واسعا، قال البوشتاوي إن الزفزافي أخبر هيئة الدفاع عنه أنه متفق مع مضمونها، مبرزا أن ما ورد فيها يعكس مواقف لطالما عبر عنها، غير أنه لم يكن موافقا على نشرها.

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG