رابط إمكانية الوصول

logo-print

احتلت كل من تونس والمغرب والجزائر مراكز متقدمة في مؤشر الأمن المعلوماتي، الصادر عن الاتحاد الدولي للاتصالات، إذ صنفت الدول الثلاث في خانة الدول "الناضجة"، وفق المؤشر.

وجاءت تونس الأولى مغاربيا، والـ40 عالميا، في حين حل المغرب في الرتبة الثانية والـ49 عالميا، ثم الجزائر في الرتبة 67 عالميا، لتدخل بذلك الدول الثلاث ضمن فئة "الدول الناضجة"، إلى جانب 77 دولة عبر العالم، تشتغل بشكل دائم على تطوير برامج الأمن المعلوماتي، وفق المؤشر المذكور.

أما بالنسبة لكل من ليبيا وموريتانيا فقد جاءتا في مراكز متأخرة، ضمن التصنيف الذي شمل 193 دولة عبر العالم، إذ حلت ليبيا في الرتبة 105، بينما حلت موريتانيا في المركز 125.

التقرير، الصادر للمرة الثانية بعد تقرير أول صدر سنة 2014، سلط الضوء على أبرز الثغرات التي تواجهها الأنظمة المعلوماتية عبر العالم، كما أنه دعا إلى "تعزيز آليات من أجل نشر ثقافة عالمية من أجل الحماية الأمنية على الصعيد المعلوماتي".

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG