رابط إمكانية الوصول

logo-print

الأمن الجزائري يوقف خلية مشبوهة غربي العاصمة


الدرك الوطني الجزائري

أحبطت مصالح الأمن الجزائرية مخططا كان يستهدف منشآت أمنية مدبره على علاقة بأميدي كوليبالي مُحتجز رهائن في متجر يهودي قرب باريس في 2015 وبتنظيم الدولة الإسلامية.

وذكرت صحيفة "الخبر" الجزائرية الخميس استنادا إلى "مصادر أمنية رفيعة" أن "التحقيقات الأولية أظهرت علاقة بين مدبر المخطط وأميدي كوليبالي" الذي قتل أربعة أشخاص قبل أن تقتله الشرطة الفرنسية في يناير 2015.

وأضافت الصحيفة أن الأمر يتعلق بمحمد ياسين اقنوش، وهو فرنسي جزائري متزوج من سورية وشاب قاصر وشخص ثالث لم يذكر اسمه، ألقي عليهم القبض الثلاثاء في مدينة عين تاقورايت الساحلية على بعد 65 كلم غرب العاصمة الجزائرية.

وقالت الصحيفة إن أقنوش محكوم عليه بالسجن ثماني سنوات في فرنسا في قضية التخطيط لاعتداء في سوق في ستراسبورغ.

وأردفت "تشير نتائج التحقيق الأولي الذي استمر 24 شهرا (...) إلى صلة وثيقة بين زعيم الخلية الإرهابية وهجمات دموية طالت رعايا أجانب في دول أوروبية".

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG