رابط إمكانية الوصول

logo-print

"أنا من مدينة فاس وأشتغل 'جزارة'. اقتحمت هذه المهنة رغم صعوبتها واحتكارها من طرف الرجال، في الوقت نفسه اخترت أن أكون فارسة!

الفروسية هي الأخرى ارتبطت في ذاكرتنا بالرجال، لكن هذا غير صحيح.. عندما أمتطي الخيل أكون في قمة سعادتي: أحس بالقوة والثقة في النفس.

أسافر من مدينة فاس إلى سيدي قاسم لحضور التدريبات مع سربة التبوريدة النسائية، وهي مزيج بين رياضة جماعية وبين الموروث الشعبي القديم للمغرب.

أشعر بالفخر كوني أساهم في إضفاء لمسة نسائية على هذا الفن وأحفظه أنا والفارسات الأخريات من الاندثار وسنظل نفعل ذلك ونشارك في المهرجانات جنبا إلى جنب الرجال".

(فاطمة الزهراء، المغرب)

XS
SM
MD
LG