رابط إمكانية الوصول

logo-print

تونسيون يسخرون من شركة الكهرباء..والسبب: رسالة!


إنارة عمومية

اجتاحت مواقع التواصل الاجتماعي موجة من السخرية والتندر على الحملة التي أطلقتها الشركة التونسية للكهرباء والغاز لترشيد استهلاك الكهرباء في فصل الصيف.

انتقادات شديدة واجهتها الشركة بسبب ضعف مضمون هذه الحملة التحسيسية، التي برمجت في عز الصيف، حيث يكثر الطلب بشدة على الطاقة الكهربائية.

حملة توعية

تمثلت حملة الشركة في إرسال رسائل قصيرة إلى المواطنين تحفزهم على تقليل استهلاك الأجهزة الكهربائية أوقات الذروة من الحادية عشر صباحا إلى الثالثة ظهرا.

وتمثلت هذه الإرساليات في "استحفظ على الضو يضويها عليك"، ونصائح بتعديل المكيف الهوائي في درجة 26.

وأصدرت الشركة بلاغا أمس الأربعاء، وجهت فيه نداء إلى كافة الحرفيين، دعتهم فيه إلى المحافظة على الطاقة الكهربائية، وترشيد استهلاكهم خلال الأيام القادمة.

وذكرت الشركة أنه بسبب ارتفاع درجات الحرارة تم تسجيل معدلات استهلاك قياسية للكهرباء، وتم تسجيل استهلاك 3965 ميغاوات يوم الثلاثاء الفارط.

ودعت الشركة إلى ضرورة ترشيد الاستهلاك حتى لا تضطر إلى قطع الكهرباء.

موجة من السخرية

خلال تفاعلهم مع نصائح شركة الكهرباء STEG، سخر رواد مواقع التواصل الاجتماعي من الإرساليات القصيرة التي بعثت بها الشركة.

ودعا بعض الناشطين شركة الكهرباء إلى ضرورة استغلال الطاقة الشمسية والطاقات البديلة، بدل الضغط على المواطن وقطع الكهرباء.

ومن جهة أخرى تداول رواد مواقع التواصل صورا لأعمدة التنوير العمومية وهي تشتغل في النهار، داعين الشركة إلى الحفاظ على الكهرباء وترشيد الاستهلاك.

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG