رابط إمكانية الوصول

logo-print

ماكرون يندد بالهجوم 'الارهابي' في بوركينا فاسو.. وباريس تفتح تحقيقا


إمانويل ماكرون (أرشيف)

أدان الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، يوم الإثنين، في بيان "الهجوم الإرهابي" الذي استهدف مساء الأحد مطعما في واغادوغو وأسفر عن مقتل 18 شخصا، بينهم فرنسي، وإصابة 10 آخرين.

وأفاد البيان أن "سلطات فرنسا وبوركينا فاسو كانت على اتصال وثيق طوال الليل"، ومن المرتقب أن يتصل رئيس الدولة بنظيره البوركينابي لتقييم الوضع.

وأفضى هذا الهجوم الذي أودى بحياة مواطن فرنسي إلى فتح تحقيق في فرنسا في إطار مكافحة الإرهاب، بحسب ما أعلنت النيابة في باريس.

ويفتح هذا النوع من التحقيق عادة عندما يتعرض فرنسيون في الخارج لأعمال إرهابية، على خلفية اغتيال على صلة بمنظمة إرهابية وعصابة إجرامية ذات أهداف إرهابية.

ولم تصدر معلومات عن الضحية الفرنسية.

وأسفر الهجوم، الذي استهدف مساء الأحد مطعم اسطنبول عن سقوط 18 قتيلا ونحو 10 جرحى، بحسب ما أعلن وزير الاتصال في بوركينا فاسو ريميس داندجينو.

وقتل مهاجمان اثنان من منفذي الهجوم في عملية لقوى الأمن، وفق ما صرح الوزير في مؤتمر صحافي.

وقال داندجينو إن الضحايا هم "من مختلف الجنسيات من بوركينا فاسو وأجانب".

وأعلنت وزارة الخارجية التركية في أنقرة أن تركياً قتل وآخر جرح في الهجوم.

المصدر: وكالات

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG