رابط إمكانية الوصول

logo-print

عاجل: إقالة تبون.. وتعيين أحمد أويحيى وزيرا أول


رئيس الوزراء الجزائري عبد المجيد تبون

أعلنت الرئاسة الجزائرية، في بيان نقلته وسائل الإعلام الرسمية الثلاثاء، إقالة رئيس الوزراء عبد المجيد تبون من منصبه بعد ثلاثة أشهر من تعيينه.

وأفاد بيان نقلته عدة وكالات أن "رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة أنهى مهام رئيس الوزراء عبد المجيد تبون وعين أحمد أويحيى مكانه".

وكان أويحيى يشغل منصب مدير ديوان الرئاسة.

يشار إلى أن عبد المجيد تبون دخل في عطلة سنوية كانت بدايتها يوم 3 أغسطس وانتهت يوم 13 أغسطس2017، ليستريح من "الحرب المفتوحة" التي خاضها مع ما أسماه الإعلام المحلي "لوبي الفساد".

وكان تبون أعلن أمام المجلس الوطني الشعبي، نهاية تدخل أصحاب المال في السياسة والشأن الحكومي.

و في تداعيات قرار عبد المجيد تبون مواجهة اللوبي المالي في الجزائر، أظهر آلاف المؤيدين لتلك القرارات إعجابهم بسياسة الوزير الأول وتأييدهم المطلق له.

لاحقا، أنشئت صفحات عبر منصات التفاعل الاجتماعي، تدعم سياسته وتدعوه إلى التضييق على من يعتبرونهم يرعون الفساد المالي والسياسي في الجزائر.

ولم تتوقف وسائل الإعلام الجزائرية، خلال الأيام الأخيرة، عن الحديث عن تعليمات نقلتها قناة النهار الجزائرية (القريبة من الرئاسة) عن رئيس الجمهورية.

وقد ألغت هذه التعليمات جل القرارات التي بلغها عبد المجيد تبون للدوائر الوزارية بشأن فصل المال عن السياسة.

المصدر: وكالات/ أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG