رابط إمكانية الوصول

logo-print

الأمن الجزائري يستدعي رئيس الطريقة الكركرية


مجموعة من متبعي الطريقة

استدعت مصالح أمن ولاية مستغانم بالجزائر، رئيس الطريقة الكركرية ، بلقاسم بناني، للتحقيق معه حول طبيعة نشاط هذه الطريقة بالجزائر.

وقال لعسل مدني، وهو أحد المقربين من بناني، إن مصالح أمن ولاية مستغانم قامت باستدعاء رئيس الطريقة للتحقيق معه، وطالبوا بالاطلاع على وثائقه الشخصية ووثائق الأشخاص الناشطين معه، على حد تعبيره.

من جانبه أكد الناشط الحقوقي، حسين زهوان، في تصريح مقتضب لـ" أصوات مغاربية" على أن "ما قامت به مصالح الأمن إجراء عادي بهدف إلى الوقوف على شرعية نشاط هذه الطريقة الدينية".

وكان ظهور جماعة من أتباع الطريقة الكركرية بالجزائر، قبل يومين، أثار جدلا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث اعتبر جل النشطاء، في تعليقاتهم على بعض الطقوس التي يقوم بها هؤلاء، أن هذه الأفعال بدعة ومنافية للدين الاسلامي.

ويقول شيوخ الطريقة الكركرية، إنهم يستمدون شعائرهم من تعاليم المدرسة الصوفية، وأنها كغيرها من الطرق الصوفية التربوية " تهدف إلى إيصال العباد إلى تحقيق مقام الإحسان حتى يتمكنوا من الجمع بين العبادة وبين السلوك والمعرفة حتى تكون حياتهم لله"، معتبرين أنها "طريقة يتصل سندها بالرسول محمد، مرورا بالإمام الشاذلي".

أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG