رابط إمكانية الوصول

logo-print

أكد مدرب المنتخب الجزائري لكرة القدم رابح ماجر، يوم الخميس، أنه سيستدعي أفضل اللاعبين المحليين، أو الذين يشاركون في بطولات أجنبية، راغبا في أن يكونوا "محاربين" على أرض الملعب، وذلك غداة عودته لقيادة الجهاز الفني لـ "ثعالب الصحراء".

وقال ماجر في مؤتمر صحافي: "المنتخب الوطني يعاني من مشكل نفسي، واللاعبون فقدوا الثقة"، ما أدى إلى تراجع أدائهم.

وأضاف: "أريد لاعبين يبذلون أقصى ما عندهم في الميدان. سنختار محاربين للمنتخب الوطني"، لكن من "دون إحداث تغييرات جذرية على المجموعة"، خلال المباراة المقبلة أمام نيجيريا، في الجولة الأخيرة من التصفيات الأفريقية المؤهلة إلى كأس العالم 2018 في روسيا.

نبرة متفائلة

وردا على سؤال عن استبعاد لاعبين جزائريين بارزين عن التشكيلة، من أمثال رياض محرز وإسلام سليماني (لاعبا ليستر سيتي الإنجليزي)، ونبيل بن طالب (شالكه الألماني) خلال الفترة الماضية، قال ماجر إن ذلك "كان مع المدرب السابق (الإسباني لوكاس الكاراز) وهو من الماضي"، مضيفا "لا يجب أن نكون ناكرين للجميل"، لأن لاعبين كهؤلاء "قدموا الكثير للمنتخب".

وكان الاتحاد الجزائري أعلن الأربعاء تعيين ماجر (58 عاما)، ناخبا وطنيا، خلفا للإسباني لوكاس الكاراز، الذي أقيل الأسبوع الماضي، بعد فشله في قيادة المنتخب إلى مونديال 2018. وبات ماجر الذي سبق له تدريب الجزائر مرتين سابقا، خامس مدرب للمنتخب في ثلاثة أعوام.

يذكر أن رابح ماجر، هو أول مدرب محلي منذ عبد الحق بن شيخة (2010-2011).

وكشف النجم الدولي السابق أن عقده يشمل "التأهل الى نهائيات كأس أفريقيا 2019 وبلوغ نصف النهائي فيها"، وفي حال النجاح سيتم تمديد العقد "إلى التصفيات المؤهلة لكأس العالم 2022".

وتولى اللاعب السابق لبورتو البرتغالي تدريب "ثعالب الصحراء" بين 1994 و1995، وبين 2000 و2002، وأقيل على إثر خلافات مع الرئيس السابق للاتحاد الجزائري محمد راوراوة. وفي ماي الماضي، أصبح مستشارا للرئيس الجديد خير الدين زطشي.

مسيرة لاعب

ويعد ماجر من أبرز النجوم في تاريخ كرة القدم الجزائرية، وخاض 87 مباراة مع المنتخب بين 1978 و1992، وشارك في كأسي العالم 1982 و1986، وقاد المنتخب إلى لقب كأس الأمم الأفريقية 1990.

ويساعد ماجر في مهامه، المدرب السابق للمنتخب الوطني مزيان إيغيل واللاعب الدولي السابق جمال مناد.

ولم يتول ماجر مهمة تدريبية منذ قيادته نادي الريان القطري في موسم 2005-2006. وعلى رغم الترحيب بعودة مدرب وطني للإشراف على المنتخب، لاقى تعيين ماجر بعض الانتقادات الصحافية وعلى وسائل التواصل الاجتماعي، لكونه غائب عن التدريب منذ فترة طويلة.

المصدر: وكالات

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG