رابط إمكانية الوصول

logo-print

سجل التقرير الأخير الصادر عن منظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسف"، تحت عنوان "المستويات والاتجاهات في وفيات الأطفال لعام 2017" انخفاضا عاما في عدد الأطفال الذين يموتون قبل بلوغ سن الخامسة، إذ أوضحت المنظمة أن الرقم انخفض ليبلغ "5.6 ملايين طفل في عام 2016 مقارنة بنحو 9.9 ملايين طفل في عام 2000".

التقرير المفصل تضمن مجموعة من المعطيات التي تهم الأطفال حديثي الولادة والأقل من خمس سنوات، وأيضا الأطفال البالغين بين 5 و14 سنة، وذلك في عدد كبير من بلدان العالم، من بينها بلدان المنطقة المغاربية.

وحسب ما يبدو من الأرقام فإن موريتانيا وبشكل عام تحتل المركز الأول في المنطقة على مستوى وفيات الأطفال في حين حلت ليبيا في المركز الأخير إذ سجلت فيها أقل معدلات لوفيات الأطفال في مختلف الأعمار التي يتطرق إليها التقرير.

موريتانيا

بلغت وفيات الأطفال أقل من خمس سنوات خلال عام 2016، 162 وفاة من بين كل ألف ولادة حية، 88 تهم الذكور و74 تهم الإناث، وذلك في مقابل 233 وفاة سجلت عام 1990، 108 وفيات منها تهم الإناث و125 وفاة تهم الذكور.

وبالنسبة لمعدل وفيات الأطفال حديثي الولادة، سجل التقرير 5 وفيات من كل ألف طفل خلال العام الماضي في مقابل أربع وفيات من كل ألف خلال عام 1990.

أما بالنسبة لوفيات الأطفال المتراوحة أعمارهم بين 5 و14 سنة فقد شهدت موريتانيا حالة وفاة واحدة من كل ألف خلال العام الماضي وهو الرقم نفسه المسجل عام 1990.

الجزائر

تم تسجيل 51 حالة وفاة من بين كل ألف ولادة حية للأطفال أقل من خمس سنوات خلال العام الماضي، 24 منها تهم الإناث و27 تهم الذكور، في مقابل 98 حالة وفاة عام 1990، 45 منها تهم الإناث و53 تهم الذكور.

15 حالة وفاة من بين كل ألف تم تسجيلها خلال العام الماضي بين الأطفال حديثي الولادة مقارنة بـ 19 حالة مماثلة سجلت عام 1990.

بالنسبة للوفيات في صفوف الأطفال المتراوحة أعمارهم بين 5 و14 سنة، فقد بلغت ثلاث حالات من بين كل ألف طفل خلال العام الماضي مقابل سبع حالات عام 1990.

المغرب

بلغ معدل وفيات الأطفال أقل من خمس سنوات خلال العام الماضي 54 حالة من بين كل ألف حالة ولادة حية، 24 منها تهم الإناث و30 تهم الذكور، في مقابل 159 حالة سجلت عام 1990، من بينها 75 حالة تهم الإناث و84 حالة تهم الذكور.

وقد بلغ معدل وفيات الأطفال حديثي الولادة 13 حالة من كل ألف خلال العام الماضي في مقابل 26 حالة سجلت عام 1990.

تونس

شهدت تونس خلال العام الماضي 27 حالة وفاة من بين كل ألف ولادة حية للأطفال أقل من خمس سنوات، 12 حالة منها تهم الإناث و15 حالة تهم الذكور، في مقابل 113 حالة سجلت عام 1990، 53 منها تهم الإناث و60 حالة تهم الذكور.

بالنسبة للأطفال حديثي الولادة فقد بلغت نسبة الوفيات من بينهم حالتان من بين كل ألف خلال العام الماضي في مقابل ست حالات خلال عام 1990.

وقد بلغت نسبة وفيات الأطفال البالغة أعمارهم بين 5 و14 سنة حالة واحدة من بين كل ألف خلال العام الماضي في مقابل حالتين خلال عام 1990.

ليبيا

بلغ معدل وفيات الأطفال أقل من خمس سنوات، 26 حالة من بين كل ألف ولادة حية خلال العام الماضي، 12 منها تهم الإناث و14 حالة تهم الذكور، في مقابل 84 حالة سجلت عام 1990، 38 منها تهم الإناث و46 تهم الذكور.

وعلى مستوى وفيات الأطفال حديثي الولادة فقد بلغ المعدل حالة واحدة من بين كل ألف في مقابل ثلاث حالات عام 1990.

أما عن وفيات الأطفال المتراوحة أعمارهم بين 5 و14 سنة فقد بلغت حالة واحدة من كل ألف خلال العام الماضي، وهو الرقم نفسه المسجل خلال عام 1990.

من جهة أخرى تشير المنظمة في مذكرة إخبارية تهم الموضوع، إلى أن الالتهاب الرئوي والإسهال يتصدران " قائمة الأمراض المعدية التي تحصد أرواح ملايين الأطفال دون سن الخامسة في العالم، ويتسببان في 16 في المائة و8 في المائة من الوفيات بالترتيب"، كما "تسببت مضاعفات الإخداج والمضاعفات التي تحدث أثناء المخاض أو الولادة في 30 في المائة من وفيات المواليد في عام 2016" يقول المصدر.

وتشير المذكرة إلى أن "التقرير اشتمل لأول مرة على البيانات الخاصة بوفيات الأطفال الأكبر سنا الذين تتراوح أعمارهم بين 5 أعوام و14 عاما" مضيفا أنه "سجل أسباب الوفاة الأخرى مثل الحوادث والإصابات".

المصدر: أصوات مغاربية وموقع "اليونيسف"

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG