رابط إمكانية الوصول

logo-print

حادث التدافع بالمغرب: عدم تسجيل أي إصابة بسبب وجود دخان أو غاز


تدافع خلال عملية توزيع مساعدات على متضررين من زلزال الحسيمة )2004(

أكدت السلطات الصحية بجهة مراكش-آسفي، أنه، لم يتم تسجيل أية إصابة بسبب وجود دخان أو غاز خلال حادث التدافع الذي وقع، أمس الأحد، بالسوق الأسبوعي سيدي بولعلام بإقليم الصويرة، وذلك وخلافا لما ورد ببعض المنابر الإعلامية.

وذكر بلاغ للسلطات الصحية بالجهة، أنه "على إثر حادث التدافع الذي وقع، يوم أمس الأحد، خلال عملية توزيع مساعدات غذائية نظمتها إحدى الجمعيات المحلية بالسوق الأسبوعي سيدي بولعلام بإقليم الصويرة، والذي أدى إلى مصرع 15 شخصا وإصابة 5 آخرين بإصابات متفاوتة الخطورة، تداولت بعض المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي أن وفاة الضحايا سببه تسرب دخان".

وأكدت السلطات الطبية أنه بعد الاستماع والفحص السريري والكشوفات المخبرية والأشعة التي أجريت لجميع الضحايا، "تبين وبشكل واضح أنه لم يتم تسجيل أية إصابة بسبب وجود دخان أو غاز في تلك اللحظات خلافا لما ورد ببعض المنابر الإعلامية".

وحسب المصدر ذاته، فإن عملية التكفل بالمصابين تمر في أجواء من المسؤولية وتنسيق تام ما بين مختلف مستويات العلاج بوزارة الصحة.

المصدر: MAP

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG