رابط إمكانية الوصول

logo-print

مَدرسة تكرم تلاميذها: وجدوا حقيبة مليئة بالمال فأرجعوها


بعد وقائع الاعتداء على رجال تعليم شهدتها مدن مغربية في الأسابيع الماضية، حظي 3 تلاميذ مغاربة يقطنون بمدينة أصيلة، شمال المغرب، باهتمام مرتادي مواقع التواصل الاجتماعي.

سبب الاهتمام هو تصرف هؤلاء التلاميذ الذي وُصف بـ"النبيل"، بعدما سلموا حقيبة يد بها أموال تصل إلى حوالي 2500 دولار إلى مصالح الشرطة مباشرة بعد عثورهم عليها في الشارع.

وانتشرت على فيسبوك، بشكل واسع، صور التلاميذ الثلاثة، الذين لم يتأخروا في تسليم حقيبة ضائعة، تبين فيما بعد أنها ملك لمهاجر مغربي مقيم بالخارج، إلى مصالح الشرطة.

​ما قام به التلاميذ المذكورين اعتبره بعض المعلقين "بارقة أمل وسط حوادث مؤسفة"، في إشارة إلى تعرض رجال تعليم لاعتداءات من طرف تلاميذ، آخرها تعرض أستاذة بالدار البيضاء لاعتداء بالسلاح الأبيض من طرف أحد تلاميذها.

وبادرت المؤسسة التعليمية، التي يدرس بها التلاميذ، إلى تكريمهم وسط حضور معلميهم وأسرهم، إضافة إلى ممثلي جهاز الشرطة، الذين تسلموا الحقيبة الضائعة.

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG