رابط إمكانية الوصول

logo-print

لطفي الزفزافي: أخي متشبث بمعركة الأمعاء الفارغة


ناصر الزفزافي

كشف، لطفي الزفزافي، شقيق قائد حراك الريف، ناصر الزفزافي، عن مضمون مكالمة هاتفية قال إنها جمعت الأخير بوالدته، أمس الإثنين.

وتشاطر لطفي الزفزافي، مساء الإثنين، تدوينة عبر حسابه الخاص على فيسبوك، تحدث فيها عن مكالمة هاتفية جمعت ناصر، من داخل السجن بوالدته، أكد فيها، حسب شقيقه، استمراره في الإضراب عن الطعام، وتشبثه بمطلب إطلاق سراح جميع معتقلي حراك الريف.

شقيق الزفزافي قال، في تدوينته، إن أخاه أعلن "استمراره في معركة الأمعاء الفارغة وتشبثه بإطلاق سراح المعتقلين".

وتابع لطفي الزفزافي موردا إن والدته سألته قائلة: "سينهكك الإضراب وتضعف قواك"، فرد عليها ناصر، حسب تدوينة شقيقه، قائلا: "لا تخافي ياماينو (أمي بالريفية)".

اقرأ أيضا: بعد قضية 'التحريض على الملك'.. محاكمة الزفزافي إلى أين؟

وكان وائل الأصريحي، شقيق محمد الأصريحي، أحد معتقلي حراك الريف، قد أعلن، الأسبوع الماضي، من خلال تدوينة تشاطرها عبر حسابه على فيسبوك، أن "معتقلي جناح الزفزافي، ومن بينهم ناصر ومحمد الأصريحي وآخرون، يخوضون إضرابا جماعيا عن الطعام والماء"، وهو الخبر الذي قال إنهم تلقوه من محامية شقيقه.

وأوضح الأصريحي أن إضراب الزفزافي ورفاقه يأتي احتجاجا على سلوكات قال إنها تطالهم داخل السجن من قبيل "التضييق، الاستفزاز، العقاب، الضغوطات، العبث بالزنازين وإتلاف الأغراض الشخصية وسرقتها، والحرمان من الهاتف وطعام العائلة"، وفقه.

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG