رابط إمكانية الوصول

logo-print

الخارجية المغربية تستدعي القائمة بأعمال السفارة الأميركية


استدعى وزير الخارجية المغربي، ناصر بوريطة، القائمة بأعمال السفارة الأميركية بالرباط، ستيفاني مايلي، وسفراء الدول الدائمة العضوية لدى مجلس الأمن، حسب وكالة الأنباء المغربية الرسمية.

واضافت أن هذا يأتي "على خلفية قرار الولايات المتحدة الأميركية الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ونقل السفارة الأميركية إليها".

وجاء في بيان للخارجية المغربية أن قرار استدعاء القائمة بأعمال السفارة الأميركية وسفراء كل من روسيا والصين وفرنسا والمملكة المتحدة بالرباط، جاء بناء على تعليمات من العاهل المغربي، وأوضح أن اللقاء جرى بحضور ممثل السلطة الفلسطينية جمال الشوبكي.

وأوضح البيان أن بوريطة سلم القائمة بأعمال السفارة الأميركية الرسالة التي كان قد وجهها الملك محمد السادس إلى الرئيس الأميركي دونالد ترامب بشأن مدينة القدس "ورفض كل مساس بمركزها القانوني والسياسي وضرورة احترام رمزيتها الدينية والحفاظ على هويتها الحضارية العريقة".

كما أبلغ وزير الخارجية المغربي السفراء برسالة وجهها العاهل المغربي بهذا الصدد إلى الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، وطالب الدول دائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي بأن "تضطلع بكامل مسؤولياتها للحفاظ على الوضع القانوني والسياسي للقدس".

تيلرسون: ترامب ملتزم بالسلام

من جانب آخر، قال وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون الأربعاء إن الرئيس دونالد ترامب ملتزم بعملية السلام في الشرق الأوسط ويعكف على وضع ”أساليب جديدة" لتحقيقه.

وأضاف تيلرسون في مؤتمر صحافي عقد في العاصمة البلجيكية بروكسل: " لا أريد أن أستبق خطاب ترامب بشأن القدس وما أعرفه أنه ملتزم بتحقيق السلام في الشرق الأوسط".

وأضاف أن هناك "فرصة جيدة" للسلام وأن الرئيس لديه فريق يعمل على ذلك.

ويلقي الرئيس ترامب كلمة الأربعاء يعلن فيها موقفه من مسألة نقل السفارة الأميركية من تل أبيب إلى القدس.

المصدر: MAP/ موقع الحرة

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG