رابط إمكانية الوصول

logo-print

تقرير: انتهاكات تطول المهاجرين الأفارقة بالمغرب


نشرت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان، أمس الأحد، تقريرا بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الإنسان، أكدت فيه "استمرار معاناة المهاجرين وطالبي اللجوء بالمغرب رغم الخطوات التي قامت بها الدولة لحمايتهم".

وسجل التقرير، الذي تتوفر "أصوات مغاربية" على نسخة منه، ما اعتبره تزايدا لوتيرة الكراهية والعنصرية تجاه المهاجرين، والانتهاكات الخطيرة لحقوقهم؛ وذلك قبل أيام من تفجر صراعات بين مهاجرين من جنوب الصحراء ومواطنين مغاربة بمدينة الدار البيضاء.

وانتقدت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان ما قالت إنه "ترحيل للسلطات المغربية للمهاجرين الأفارقة جنوب الصحراء، خاصة الموجودين بالقرب من المناطق الحدودية، من منطقة إلى أخرى، وإلى بلدانهم الأصلية دون احترام أبسط الحقوق التي تكفلها لهم المواثيق الدولية وحتى القوانين الوطنية".

اقرأ أيضا: هل فشل المغرب في سياسة إدماج المهاجرين؟

ومن الملاحظات، التي قال تقرير الجمعية الحقوقية إنها تكشف ارتكاب انتهاكات في حق المهاجرين بالمغرب، "تعرض طالبي اللجوء للاعتداء والاحتجاز في ظروف غير إنسانية"، مشيرا إلى "تنامي مظاهر الوصم الاجتماعي والتمييز العنصري ضدهم، والحرمان من الحقوق الأساسية مثل الحق في الصحة، والحق في الماء والتغذية، والسكن والتعليم والشغل".

وبالرغم من السياسات التي أعلنتها الدولة، تقول الجمعية، فإن جل الإجراءات المتخذة لإخراج المهاجرين واللاجئين وطالبي اللجوء من وضعية الهشاشة والحرمان من حقوقهم الأساسية التي يوجدون عليها "لم تعط أكلها"، حسب تعبيرها، خاصة فيما يتعلق بتسوية وضعية العديد من اللاجئين وعلى الخصوص السوريين.

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG