رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

مدير برمجة إذاعة المثليين بتونس: يهدّدوننا بالقتل!


المثلية

يستمر الجدل في تونس بعد إعلان "جمعية شمس"، المدافعة عن حقوق المثليين، عن إطلاقها إذاعة على الإنترنت للدفاع عن حقوق هذه الأقلية.

وعلى الرغم من حجم التهديدات الكبيرة التي وصلت الفريق المسؤول عن الإذاعة، فإن القائمين يقولون إنهم مصرون على مواصلة أنشطتهم بدعم من عدد من الحقوقيين في البلاد.

فيديو يشعل الشبكات الاجتماعية

تناقل نشطاء على نطاق واسع فيديو كانت أصوات مغاربية قد بثته في وقت سابق، يتضمن حفلا لإطلاق جمعية شمس لإذاعتها الخاصة على الويب .

وخلف الفيديو، ردود فعل كبيرة على الشبكات الاجتماعية بين الأوساط الحقوقية والشعبية في تونس والعالم العربي.

ولئن عبر بعض المستخدمين عن معارضتهم لأنشطة الجمعية وإطلاق إذاعة "شمس راد" بدعوى أن هذا الأمر "يتعارض مع قيم المجتمعات المحافظة"، فإن البعض الآخر أعلن مساندته لحقوق الأقليات في النشاط والظهور العلني.

تهديدات بالتصفية الجسدية

يؤكد مدير البرمجة في "إذاعة راد شمس"، نضال الزيدي، تلقيه لكم كبير من الرسائل التي تتضمن تهديدات بالقتل والتصفية الجسدية، ما منعه في الوقت الراهن من العودة إلى مقر إقامته.

ويوضح الزيدي، في تصريح لـ"أصوات مغاربية"، أن هناك حملة كبيرة تقودها جهات على فيسبوك، بينهم بعض الأئمة، "تستهدف مشروع الإذاعة والقائمين عليه"، تضمنت نشر صورهم الخاصة والإساءة إليهم عن طريق التعليقات.

واعتبر المصدر ذاته أن هذه الحملة "صادرة عن أطراف تعاني من الهوموفوبيا"، مشيرا في الآن ذاته إلى أن الجمعية لم تتخذ إلى حد الآن أية إجراءات قانونية لتعقب هؤلاء.

في المقابل، يشير الزيدي إلى تلقيه جملة من رسائل الدعم والمساندة، التي تحث فريق الإذاعة على مواصلة نشاطه في إطار الاختلاف والتعايش داخل المجتمعات.

الهايكا لن تتدخل

وفي ردود الفعل المستمرة، طالب نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي البصري المعروفة اختصارا بـ"الهايكا"، بالتدخل لتوضيح موقفها مع الإذاعة الجديدة.

والهايكا هي هيئة مستقلّة تهدف إلى تعديل المشهد الإعلامي وتنظيمه، كما تسعى إلى "نشر ثقافة تعديليّة لإرساء استقلاليّة وسائل الإعلام عن كلّ السلط السياسيّة والماليّة".

وفي هذا السياق، قال عضو الهايكا، هشام السنوسي، إن القوانين التي تنظم عمل الهيئة لا تشمل الإذاعات والقنوات التي تشتغل على الويب، باستثناء مواقع وسائل الإعلام التي تمتلك رخص بث.

وأضاف السنوسي، أن الهيئة لن تتدخل في علاقة بإذاعة "شمس راد"، في ظل عدم وجود تشريعات تسمح لها باتخاذ تلك الخطوة.

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG