رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

ترحيل أكثر من 700 من المهاجرين الافارقة بليبيا


مهاجرون أفارقة في حديث مع ممثلين عن منظمة الهجرة الدولية

أعلنت المنظمة الدولية للهجرة أنها ساعدت 718 من المهاجرين الأفارقة غير الشرعيين في العودة إلى بلدانهم الأصلية، الخميس الماضي، ضمن برنامج العودة الطوعية الإنسانية للمهاجرين.

يأتي ذلك بعد أن كانت المنظمة قد أعلنت مطلع ديسمبر الجاري، أن عدد المرحلين من المهاجرين غير الشرعيين إلى بلدانهم ناهز 15 ألفا ضمن برنامج العودة الطوعية من ليبيا، وذلك منذ مطلع العام الجاري، يمثلون جنسيات 24 بلدا.

وأفادت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا أمس الجمعة بأن المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين أجلت 74 لاجئا من "الفئات الأشد ضعفا" من ليبيا إلى النيجر.

وذكرت البعثة، في بيان، أن معظم هؤلاء اللاجئين هم من النساء والأطفال.

ونقل البيان عن المبعوث الخاص للمفوضية المعني بالوضع في وسط البحر الأبيض المتوسط، فينسنت كوشتيل، قوله إنه "تم بنجاح إجلاء مجموعة تضم 51 طفلا و22 امرأة ورجلا واحدا كانوا محتجزين في ليبيا وهم الآن بأمان في النيجر".

وبحسب البيان، فإنه "بدعم المفوضية في النيجر، سيتم إيواء هؤلاء اللاجئين وجميعهم من الجنسية الإريترية أو الصومالية في دور ضيافة في نيامي في حين سيبقى الأطفال في مراكز سيتم فيها تقديم المساعدة والدعم النفسي والاجتماعي والأنشطة الترفيهية لهم ".

وتنفذ المنظمة الدولية للهجرة "برنامج العودة الطوعية في ليبيا" لترتيب عودة المهاجرين العالقين إلى بلدانهم منذ العام 2006، بناء على رغبتهم.

المصدر: وكالات

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG