رابط إمكانية الوصول

logo-print

والي بنك المغرب: قرار 'تعويم' الدرهم بيد الحكومة


والي بنك المغرب، عبد اللطيف الجواهري

أكد والي بنك المغرب، عبد اللطيف الجواهري، أن قرار بدء العمل بنظام الصرف المرن للدرهم (تعويم الدرهم أو تحرير صرف الدرهم) بيد الحكومة، مشيرا إلى أن الشروط التقنية اللازمة للمرور إلى ذلك النظام متوفرة.

ولفت الجواهري، الذي كان يتحدث خلال ندوة صحافية أعقبت الاجتماع الفصلي الأخير لهذه السنة المنعقد، اليوم الثلاثاء، إلى أن بنك المغرب بدأ العمل على هذا الموضوع منذ سنة 2011، مبرزا أنه قد تمت دراسة كل الجوانب المتعلقة بالمرور إلى نظام الصرف المرن بما في ذلك الآثار الممكنة التي قد تترتب عنه.

اقرأ أيضا: 'تعويم الدرهم'.. هل يؤثر على 'جيوب المغاربة'؟

وعاد والي بنك المغرب ليؤكد على أن المرور إلى هذا النظام سيتم بشكل "تدريجي"، لافتا إلى أن المغرب يُقدم على هذه العملية بشكل "إرادي"، بحيث رفض في هذا الإطار مقارنة المغرب مع بلدان أخرى اتخذت القرار عندما لم يكن لديها خيار آخر وعملت به دون تدرج.

اقرأ أيضا: سياسات تحرير العملة.. هكذا يختلف المغرب عن مصر

وأكد المتحدث أن المرور إلى ذلك النظام "لن يتم بين عشية وضحاها" بل بالتدرج من خلال ثلاث مراحل محددة لتلك العملية وهو الأمر الذي أوضح أنه سيتطلب وقتا.

اقرأ أيضا: تأجيل 'تعويم الدرهم' المغربي.. ماذا وقع؟

يشار إلى أنه كان من المتوقع أن يتم البدء في العمل بنظام الصرف المرن للدرهم مع بداية شهر يوليو الماضي غير أن رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، أكد في خروج إعلامي له، حينها، أنه قد تم إرجاء ذلك القرار إلى تاريخ غير محدد.

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG