رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

المغرب يعلن تراجع احتياطاته من العملة الصعبة


الدولار الأميركي

أعلن بنك المغرب أن صافي الاحتياطيات الدولية للمغرب بلغ 239.3 مليار درهم في 15 دجنبر 2017، مسجلا بذلك تراجعا بنسبة 3.3 في المائة مقارنة مع الفترة ذاتها من السنة الماضية.

وأوضح بنك المغرب، الذي نشر مؤخرا مؤشراته الأسبوعية من 14 إلى 20 دجنبر 2017، أن هذه الاحتياطات عرفت ارتفاعا بنسبة 0,3 في المائة من أسبوع إلى آخر.

وبخصوص السوق المالي، أبرز البنك المركزي أنه ضخ ما مجموعه 44.4 مليار درهم، منها 40 مليار درهم على شكل تسبيقات لمدة سبعة أيام بناء على طلب عروض، و3.2 مليار درهم تم منحها في إطار برنامج دعم تمويل المقاولات الصغيرة جدا والمتوسطة.

وحسب المصدر ذاته فقد استقر المعدل البنكي في نسبة 2.27 في المائة، في حين انتقل حجم المبادلات من 4.1 إلى 4.5 مليار درهم.

وكان بنك المغرب ضخ خلال طلب العروض ليوم 20 دجنبر الجاري (تاريخ الاستحقاق يوم 21 دجنبر 2017) مبلغ 40 مليار درهم على شكل تسبيقات لمدة سبعة أيام.

وبخصوص نشاط البورصة، أوضح المصدر ذاته أن مؤشر مازي سجل أداء سلبيا بنسبة 1,3 في المائة ليصل بذلك أداؤه منذ بداية السنة إلى ما يقرب من 5,2 في المائة، مضيفا أن هذا التطور يعزى أساسا إلى انخفاض المؤشرات القطاعية بالنسبة لقطاع العقار (6,4 في المائة) والاتصالات (1,4 في المائة) والأبناك (1,1 في المائة).

وفيما يتعلق بحجم المبادلات الإجمالي، فقد بلغ 5,1 مليار درهم مقابل 2 مليار درهم أسبوعا قبل ذلك، حيث بلغت قيمة الصفقات في سوق الكتل 4,2 مليار درهم، فيما بلغت قيمة الصفقات التي أنجزت بالسوق المركزي 138,4 مليون درهم في المتوسط يوميا مقابل 92,7 الأسبوع الماضي.

وأبرز بنك المغرب أنه خلال الأسبوع الممتد من 14 إلى 20 دجنبر 2017، انخفضت قيمة الدرهم بنسبة 0,29 في المائة مقارنة مع الأورو، بينما ارتفعت مقارنة مع الدولار بنسبة 0,47 بالمائة.

المصدر: وكالات

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG