رابط إمكانية الوصول

logo-print

سلطات نيويورك تتوقع استقبال مليوني محتفل برأس السنة


الاستعداد لاحتفال رأس السنة بساحة "تايمز سكوير" انطلق قبل أيام

أعلنت سلطات مدينة نيويورك الأميركية، الخميس، أنها تتوقع مشاركة حوالي مليوني شخص في احتفال ليلة رأس السنة في ساحة "تايمز سكوير"، ليلة الأحد المقبلة.

وتوقعت السلطات أن يحضر زوار ليلة رأس السنة على الرغم من الصقيع غير الاعتيادي، إذ يتوقع أن تتدنى الحرارة إلى 10 درجات مئوية تحت الصفر، مشيرة إلى أن الإجراءات الأمنية ستكون مشددة للغاية لضمان سلامة المحتفلين بالعام الجديد.

وقال رئيس بلدية المدينة، بيل دي بلازيو، خلال مؤتمر صحافي، إن "مدينة نيويورك هي واحدة من المدن القليلة في العالم التي يمكنها أن تستضيف حدثا من هذا القبيل وتوفر هذا المستوى من الأمن".

ويعد الاحتفال ببداية العام الجديد في ساحة "تايمز سكوير" تقليدا سنويا متواصلا منذ 110 سنوات، تشارك فيه حشود من داخل الولايات المتحدة وسياح من العالم أجمع.

من جهته، أشار قائد شرطة نيويورك، جيمس أونيل، إلى الإجراءات الأمنية المتخذة لضمان سلامة المحتفلين بالعام الجديد، على الرغم من أن نيويورك عموما، و"تايمز سكوير" خصوصا، ليست عرضة "لأي تهديد مباشر وموثوق به".

وأضاف أونيل: "مع هذا، سيكون هناك انتشار أمني أقوى مما رأيناه في السنوات الأخيرة"، بينما رفض الإفصاح عن عدد رجال الشرطة الذين سيتم نشرهم هذا العام، مكتفيا بالقول إن عددهم سيكون أكبر مما كان العام الماضي.

وأوضح قائد الشرطة أن الإجراءات الأمنية المتخذة تتضمن نصب حواجز خرسانية وشاحنات محملة بالرمال بهدف الحيلولة دون حصول أي اعتداء دهس للحشود بواسطة سيارة أو شاحنة.

ولفتت السلطات انتباه الراغبين بحضور احتفال "تايمز سكوير" إلى أنه سيتعين عليهم الخضوع لعمليتي تفتيش متتاليتين.

المصدر: وكالات

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG