رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

تفكيك خلية إرهابية تتكون من ثلاث تونسيات


الشرطة التونسية تطوق مكان اعتداء باردو الإرهابي (2015)

أعلنت السلطات التونسية، أمس الأحد، عن تفكيك خلية تكفيرية تتكون من ثلاث فتيات والكشف عن عدد من خلايا دعم وإسناد العناصر الإرهابية.

وقالت وزارة الداخلية التونسية، في بلاغ لها، إن فرقة الأبحاث والتفتيش للحرس الوطني ببنزرت، شمال تونس، تمكنت من الاحتفاظ بفتاتين متورطتين في خلية تكفيرية تم تفكيكها مؤخرا، وكانت تقوم بتنزيل تدوينات وخطب تمجد تنظيم داعش الإرهابي وتحرض على الإرهاب.

وأضافت الداخلية التونسية أن الفتاتين المذكورتين، اللتين تبلغان من العمر 17 و18 سنة، اعترفتا بأنهما تتواصلان مع فتاة عمرها 23 سنة قاطنة بولاية القيروان، وسط تونس، والتي تم القبض عليها أيضا بعد التنسيق مع فرقة للحرس الوطني بالقيروان.

ومن جهة أخرى، ذكرت الوزارة أن "الوحدة الوطنية للأبحاث في جرائم الإرهاب تمكنت من الكشف عن عدد من خلايا الدعم والإسناد للعناصر الإرهابية بين ولايتي القصرين وسيدي بوزيد يقطن المنتمون لها بالقرى المحيطة بالجبال".

وأوضحت الوزارة، في بلاغ لها، أنه "تم القبض على ستة عناصر"، وأمرت النيابة العامة بالقطب القضائي لمكافحة الإرهاب بالاحتفاظ بثلاثة منهم وتقديم البقية للقضاء، مشيرة إلى أن القبض على هذه العناصر "جاء في إطار مواصلة الأبحاث مع العنصرين الإرهابيين التابعين لكتيبة أجناد الخلافة، اللذين تم القبض عليهما من قبل الوحدة المختصة للحرس الوطني إثر كمين محكم".

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG