رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

بعد تدمير أسلحة كيميائية.. السفارة الأميركية تهنئ ليبيا


علما أميركا وليبيا

هنأت الولايات المتحدة الأميركية ليبيا بما اعتبرته التزاما لليبيا بعهودها الدولية بتدمير ما تبقى من مخزونها من الأسلحة الكيميائية التي ترجع إلى عهد معمر القذافي.

وأعربت سفارة أميركا في ليبيا، في بيان نشرته على موقعها الإلكتروني، عن امتنانها للمساهمات التي قدمتها عدة دول، بالإضافة إلى منظمة حظر الأسلحة الكيميائية، لضمان التدمير السليم لهذه المواد الخطرة.

وقد أعلنت منظمة حظر الأسلحة الكيميائية، الخميس، الانتهاء من تدمير كامل المخزون الليبي من الأسلحة الكيميائية، بإتلاف نحو 500 طن متري في منشأة متخصصة في "مونستر"، غرب ألمانيا، معتبرة ذلك "فرصة تاريخية من أجل عالم أكثر أمنا".

في المقابل، دعت الولايات المتحدة الأميركية، في البيان ذاته، سورية إلى التخلص من جميع الأسلحة الكيميائية وتفكيكها بشكل كامل وضمان عدم استخدام هذه الأسلحة ضد الشعب السوري.

وكانت ليبيا قد انضمت إلى مؤتمر الدول الأطراف الذي يحظر الأسلحة الكيميائية عام 2004.

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG