رابط إمكانية الوصول

logo-print

الداخلية التونسية والمحتجون.. احتدام حرب 'الهاشتاغات'


محتجون يشهرون 'ورقة صفراء' أمام رجال شرطة تونسية

دشنت وزارة الداخلية في تونس على صفحتها الرسمية بفيسبوك هاشتاغ جديد تحت عنوان "#وقت_تونس_احتحاجت_أولادها_لقاتهم".

وقد حظي الهاشتاغ باهتمام واسع من قبل مرتادي مواقع التواصل الاجتماعي، كما اعتُبر نقلا للمواجهات بين الداخلية والمحتجين إلى العالم الافتراضي بعدما كانت قد اشتعلت على أرض الواقع.

وجاء الهاشتاغ الجديد، عقب احتجاجات واسعة النطاق، شملت معظم محافظات البلاد، دفعت مصالح الشرطة إلى نشر قوات لتأمين المنشآت والممتلكات العامة والخاصة.

وقوبل الهاشتاغ الجديد بتفاعل كبير من المستخدمين على شبكة فيسبوك، أحد أكثر المواقع الاجتماعية تداولا في تونس.

واستحسن بعض النشطاء الوسم الجديد، معتبرين إياه "إدراكا من الوزارة لأهمية التواصل على المواقع الاجتماعية"، فيما رأى فيه آخرون "عملا مُسيسا من قبل الداخلية"، حسب قولهم، خاصة في ظل انقسام الطبقة السياسية بخصوص الاحتجاجات الأخيرة.

ودعا مغردون، في الوسم ذاته، إلى ضرورة المحافظة على أمن البلاد، في ظل كشف السلطات عما سمته عمليات تخريب ونهب وسرقة في سياق الاحتجاجات الأخيرة.

وتضم الصفحة الرسمية للوزارة أكثر من مليون متابع، وتعتمدها وسائل إعلام كمصدر للمعلومة.

وخطوة وزارة الداخلية هي الثانية من نوعها في غضون أيام فقط، إذ سبق للوزارة نفسها أن أطلقت هاشتاغ آخر هو #ما_تخربش بلادك_تونس_محتاجتلك"، كان قد حظي بتفاعل مماثل أيضا.

وتأتي هذه التطورات وسط تراجع في منسوب التحركات الاحتجاجية الواسعة التي شهدتها البلاد في الآونة الأخيرة، تم على إثرها إيقاف المئات ممن يشتبه في"تورطهم في أعمال العنف"، وفقا للرواية الرسمية.

وحظيت الاحتجاجات الأخيرة، التي تفجرت على خلفية زيادات في الأسعار تأثرا ببدء تطبيق قانون المالية الجديد، باهتمام واسع من قبل النشطاء على الشبكات الاجتماعية ووسائل الإعلام، محليا ودوليا.

وفي محاولة منها لخفض منسوب الاحتقان بحسب محللين، أقرت السلطات حزمة من الإجراءات الاجتماعية تستهدف الطبقات الضعيفة، ومثلت موضوع جدل بين الطبقة السياسية في البلاد.

ومن بين الإجراءات التي أقدمت عليها الحكومة، تأمين تغطية صحة للعاطلين عن العمل إلى حين إيجاد موطن شغل، إلى جانب رفع قيمة المنح المالية الموجهة إلى العائلات الفقيرة.

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG