رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

تونس 'مرتاحة' لسحبها من 'قائمة الملاذات الضريبية'


تونس

عبرت تونس عن "ارتياحها" للقرار الذي اتخذه مجلس وزراء الاقتصاد والمالية الأوروبي، اليوم الثلاثاء، والمتمثل في سحبها من القائمة السوداء للبلدان غير المتعاونة جبائيا.

وقالت وزارة الشؤون الخارجية التونسية إن هذا القرار يأتي "تتويجا للمساعي المكثفة التي قامت بها السلطات التونسية على المستوين السياسي والدبلوماسي، لحث مؤسسات الاتحاد الأوروبي على مراجعة قرارها الصادر بتاريخ 5 دجنبر 2017 والذي أدرجت تونس بمقتضاه في قائمة الملاذات الضريبية".

وأوضح بلاغ للوزارة أن "تونس إذ تؤكد على أهمية التنسيق الدائم والمتواصل بين مصالح الاتحاد الأوروبي والمصالح التونسية المختصة لتفادي حدوث مثل هذه الاختلالات مستقبلا، فإنها تجدد حرصها على مزيد من الدعم لعلاقات الصداقة والتعاون والحوار التي تجمعها بالاتحاد الأوروبي ودوله الأعضاء، اعتبارا للبعد الاستراتيجي والحيوي لهذه العلاقات".

وكان الاتحاد الأوروبي قد قرر اليوم سحب تونس من القائمة السوداء للبلدان المصنفة "ملاذات ضريبية"، وفق ما أعلن عنه، مجلس الأعمال الاقتصادية والمالية للاتحاد الأوروبي، في بيان أصدره في بروكسيل.

وتم سحب ثمانية بلدان من قائمة الاتحاد الأوروبي الذي كان قد صنف تشريعاتها الضريبية بـ"غير المتعاونة"، وتنتقل البلدان المذكورة من خانة التشريعات "غير متعاونة" إلى خانة "المتعاونة في ما يتعلق بالالتزامات المتعهد بها".

المصدر: وكالات

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG